تركيا تفند التصريحات الروسية حول تواجدها بإدلب.. وتتوعد النظام السوري

25 ديسمبر 2018آخر تحديث : منذ سنتين
تركيا تفند التصريحات الروسية حول تواجدها بإدلب.. وتتوعد النظام السوري

فنَّدت الرئاسة التركية التصريحات الروسية حول تواجدها في محافظة إدلب، كما توعدت النظام السوري بالرد القاسي في حال قيامه بأي اعتداء على قواتها.


ووُجِّه سؤال يوم أمس للمتحدث باسم الرئاسة التركية “إبراهيم قالن” من قِبَل أحد الصحفيين يقول فيه: أنتم أدليتم بتصريحات حول تواجد الجيش التركي في إدلب ووزير الخارجية الروسي قال إن اتفاقًا تم مع الحكومة السورية بشأن ذلك. كيف تقيّم هذا الأمر؟”، فأكد “قالن” أن كلاً من تركيا وروسيا وإيران توصلوا لاتفاق بهذا الخصوص، موضحاً أن الروس يعلنون عن إكمال المفاوضات التي كانوا يجرونها مع النظام السوري، كما نوَّه بوجود 12 نقطة مراقبة تركية في المنطقة.

وهدَّد “قالن” من خلال تصريحات صحفية نقلها موقع “ترك برس” النظام السوري من قيامه بأي اعتداء على نقاط المراقبة في الشمال السوري، مشيراً إلى أن “قوات النظام لن تجرؤ على مهاجمة القوات التركية المتمركزة في نقاط المراقبة، وهم يعرفون أننا سنهدم الدنيا فوق رؤوسهم في حال قيامهم بأيّ اعتداء علينا”.

يُذكر أن وزير الخارجية الروسي “سيرغي لافروف” أكد في وقتٍ سابقٍ أن تواجد القوات التركية في محافظة إدلب شرعي، كونه تم ضمن مذكرة اتفاق سوتشي والنظام السوري وافق عليها.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.