تركيا تدخل غمار أدوية التكنولوجيا الحيوية لعلاج السرطان

19 نوفمبر 2018آخر تحديث :
إعلان
مخبر طبي
مخبر طبي

تفقّد وزير الصناعة والتكنولوجيا التركي، مصطفى ورانك، أعمال تطوير أدوية محلية لمعالجة سرطان الرأس والرقبة، باستخدام التكنولوجيا الحيوية، تحت إشراف المؤسسة التركية للبحوث العلمية والتكنولوجية (توبيتاك).

جاء ذلك خلال زيارة أجراها، اليوم الأحد، إلى “مركز مرمرة للأبحاث” التابعة لـ”توبيتاك” والذي يقع في منطقة “غبزة” بولاية “قوجة إيلي” شمال غربي البلاد، حسب بيان لوزارة الصناعة والتكنولوجيا.

وتلقى ورانك معلومات في المركز حول سير مشروع تطوير وإنتاج أدوية البدائل الحيوية المحلية لمعالجة السرطان (بيوسيم).

وبعد اطلاعه على جميع مراحل الإنتاج داخل مختبرات المركز، أكّد الوزير التركي أن هدف زيارته هو التأكيد على إيلائه أهمية للمشروع وتقديم الدعم للأعمال المتواصلة في إطاره.

وقال ورانك إن (بيوسيم) هو مشروع لتطوير بديل حيوي وطني لمعالجة سرطان الرأس والرقبة، ويهدف إلى تطوير نطاق الإنتاج المحلي للأدوية في تركيا.

إعلان

قيمة الكيلوغرام مليون دولار

بدوره قال مدير معهد الهندسة الوراثية والتكنولوجيا الحيوية التابع لـ”توبيتاك”، شعبان تكين، إن الدواء الذي يجري تطويره في إطار مشروع “بيوسيم” يتم استخدامه في معالجة سرطان الرأس والرقبة.

وأضاف تكين: “نحن نطور الخلية اعتبارًا من الجينة، وهي الخلية المنتجة للأجسام المضادة، وسيتم تسليمها إلى الشركة المعنية بالمشروع والتي ستتولى بدورها إجراءات الترخيص والتجارة بعد انتهاء التجارب ما قبل السريرية والسريرية.

وبيّن أن قيمة الكيلوغرام الواحد من الدواء، الذي يتم تطوير بديل حيوي محلي له، يبلغ مليون دولار، مؤكّدا أهمية القيمة المضافة التي سيحققها بالنسبة إلى تركيا.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.