ندوة بإسطنبول.. كيف يصمد الإعلام التقليدي في العصر الرقمي؟

18 نوفمبر 2018آخر تحديث :
إعلان
ندوة بإسطنبول.. كيف يصمد الإعلام التقليدي في العصر الرقمي؟

انعقدت في إسطنبول، السبت، ندوة بعنوان “كيف تصمد وسائل الإعلام التقليدية في العصر الرقمي؟”.

الندوة، التي استضافتها وكالة الأناضول، شارك فيها ممثلون من أعضاء اتحاد وكالات أنباء البلقان وجنوب شرقي أوروبا؛ حيث استعرضوا أفكارهم حول وسائل الإعلام التقليدية والمحتويات الرقمية.

وقال رئيس تحرير القنوات الإخبارية الدولية في شبكة “تي أر تي” التركية “سردار قرة كوز”، إن وسائل الإعلام التقليدية توفر الفرصة لإنشاء محتوى عالي الجودة.

وأضاف في كلمة له خلال الندوة: “العلامات التجارية التقليدية في وسائل الإعلام ستبقى على قيد الحياة، لكن يوما ما ستختفي الصحف وشاشات التلفزيون. المحتوى الجيد سيساعدنا في العالم الرقمي الجديد”.

من جانبه أشار نائب مدير عام وكالة الأناضول، رئيس التحرير متين موطان أوغلو، إلى أهمية استخدام إمكانيات وسائل الإعلام الرقمية.

إعلان

وقال خلال الندوة: “نحن الآن في فترة نستطيع فيها ممارسة العمل الصحفي بشكل جيد للغاية عبر استخدام إمكانيات الوسائط الرقمية. من المهم جداً إيجاد الحقيقة داخل قمامة المعلومات ونقلها للجمهور”.

وجاء انعقاد الندوة في إطار مؤتمر اتحاد وكالات أنباء البلقان وجنوب شرقي أوروبا “ABNA-SE”، الذي انطلق اليوم في إسطنبول باستضافة من وكالة الأناضول.

ويقام المؤتمر ضمن الدورة السادسة والعشرين للجمعية العامة للاتحاد، في فندق “شيراتون غراند إسطنبول” بمنطقة “أتاشهير” في الشطر الأوروبي من المدينة، وتنتهي أعماله الأحد.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.