;

تركيا: نجاة شاب سوري من مأزق كبير بسبب إعارة هاتفه (هام)

تركيا: نجاة شاب سوري من مأزق كبير بسبب إعارة هاتفه (هام)

ترجمة وتحرير تركيا بالعربي

قالت وسائل إعلام تركية أن السلطات التركية ألقت القبض على عصابة بعد أن نصبت فخ بواسطة شابة لرجل خمسيني، فيما نجى شاب سوري من مأزق التورط بهذه المشكلة الكبيرة بسبب إعارة هاتفه.

وكما ترجمت تركيا بالعربي عن صحيفة ملييت التركية في أضنا أن المدعوة ي. ك فتاة في 17 من عمرها اتفقت مع أصدقائها بالاحتيال على المدعو ب. أ 53 عاماً أحواله المادية جيدة ويسكن وحيداً في مزرعته.

قامت بالبدأ بدعوته عدد من المرات لإحدى الكافيات حتى تأكدت أنه وثق بها ثم قامت بدعوته لمنزلها لإقامة علاقة فقبل الرجل ولم يعلم أن هناك فخ ينتظره.

بعد أن دخل الرجل منزل الفتاة الذي كان عشيقها وأصدقائه ينتظرون في الغرفة المجاورة لضبطه بالجرم وابتزازه.

طلبت الفتاة من الرجل أن يخلع ملابسه وبعدها ارسلت اشارة الى أصدقائها.

وفجأة ظهر الشباب في البيت على انهم اقرباء الفتاة وبدأوا بالصراخ والوعيد للرجل وانهم سيخبرون عائلته.

ومن هول الصدمة مات الرجل الخمسيني.

وقد قامت العصابة بالاتصال بالاسعاف 112 من هاتف رجل سوري (لا على التعين من المارة) ولاذوا بالفرار.

وبعد قدوم الاسعاف و كان الرجل الخمسيني شبه عاري وفي منزل غير منزله ورغم المداخلات الطبية الا ان الرجل مات.

وبعد قدوم الشرطة والوضع المشبوه لموت الرجل وبدأ التحقيق بالكاميرات وكان في هاتف الرجل رسائل من فتاة شابة ي. ك.

استطاعت الشرطة القبض على ي. ك التي قالت أن أصدقائها هددوها بقتل عائلتها إن لم تقوم بخداع الرجل معهم وأنهم لاذوا بالفرار بعد موت الرجل.

واستطاعت الشرطة القبض على أصدقاء الفتاة وأرسل 3 منهم الى السجن وأخلي سراح الفتاة ي. ك بشكل مشروط.

من جهتها برءت الشرطة الرجل السوري والذي اعطى هاتفه للعصابة دون ان يدري بأي شيء، حيث ان اعتراف الفتاة قد انقذه من مأزق كبير.

تفضل بالاشتراك في قناة تركيا بالعربي على يوتيوب https://goo.gl/UYa7CW







2018-11-08
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة موقع تركيا بالعربي وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

Fatima