محكمة ألمانية تصدرا قرارا لصالح السوريين

6 نوفمبر 2018آخر تحديث :
إعلان
وثائق سورية
وثائق سورية

استثنت الحكومة الألمانية السوريين اللاجئين لديها من استخراج الأوراق الثبوتية في حال كان ذهابهم لسفارة النظام السوري سيُعرِّضهم وأقاربهم في سوريا للخطر.

وأصدرت برلين قانوناً جديداً يستثني مَن يرفضون أداء الخدمة العسكرية في صفوف قوات النظام السوري ولديهم أقارب يعيشون في سوريا، من طلب امتلاك جواز سفر سوري ساري المفعول لمنع تعرُّضهم للخطر.

وأعفى القانون الألماني الجديد الجنود والضباط المنشقين عن جيش النظام وأفراد الشرطة والموظفين السابقين وأطفالهم وزوجاتهم، نظراً لوقوع حالات انتقام ضدّ أقارب المَعْنِيّين في سوريا.

وقالت مصادر إعلامية ألمانية: إن برلين اتخذت ذلك القرار نظراً لعدم استبعاد أن يُسبِّب اتصالهم بسفارة النظام السوري الضرر لأقاربهم في سوريا، ولو في حالات فردية.

يُشار إلى تعرُّض أقارب المُعارِضين والمنشقين ممن بقوا في سوريا إلى الانتهاكات والانتقام، كما يقوم النظام السوري في كثير من الأحيان باعتقالهم بهدف الضغط على المطلوبين وابتزازهم.

إعلان
اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.