نظام الأسد يتخذ إجراء إضافي من شأنه التضييق على السوريين

5 نوفمبر 2018آخر تحديث :
إعلان
حاجز لقوات النظام السوري في دمشق
حاجز لقوات النظام السوري في دمشق

أفادت مواقع موالية بإصدار نظام الأسد قراراً جديداً يقضي بتعديل المدة الزمنية الممنوحة لـ “موافقة السفر” التي يحتاجها الشاب في مناطق سيطرة ميليشيا أسد الطائفية للسفر خارج سوريا.

وأفاد موقع (دمشق الآن) نقلاً عن (العميد الركن عماد الياس) “رئيس الدائرة الوسيطة في شعبة التجنيد الوسيطة” التابعة للنظام أن قرار تعديل المدة الزمنية لموافقات السفر الممنوحة، تضمنت تمديد مدة “موافقة السفر الممنوحة للمكلفين بالخدمة الإلزامية لتصبح ستة أشهر بدل من ثلاثة، على أن تحدد نهايتها بتاريخ السوق الخاص بكل مكلف”.

وشمل القرار أيضاً بحسب (الياس) تمديد مدة “موافقة السفر” الممنوحة للمكلفين بالخدمة الاحتياطية في صفوف ميليشيا أسد لتصبح سنة بدلاً من ثلاثة أشهر.

وأشار الضابط إلى أن “قيمة الكفالة تحصل في حال تخلف المكلف عن تلبية الدعوة لخدمة العلم، الإلزامية والاحتياطية، دون وجود مسوغ قانوني لهذا التخلف، ويؤول مبلغ الكفالة إلى الخزينة العامة، وتعاد الكفالة في حال عاد المكلف ضمن المهلة المحددة، أو في حال إلغاء موافقة السفر بناء على طلب المكلف، ولا يجوز تحصيل قيمة الكفالة دون ملاحقة المكلف المكفول المتخلف عن السوق بالعقوبات المنصوص عليها في هذا القانون”.

وقبل أكثر من أسبوع قالت وسائل إعلام موالية لنظام الأسد إنه تم إلغاء أسماء جميع الذين تم طلبهم للخدمة الإلزامية في صفوف ميليشياته بداعي “الاحتياط”.

إعلان

المصدر: أورينت

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.