ما حقيقة المساعدات الشتوية للسوريين في تركيا ؟

4 نوفمبر 2018آخر تحديث :
إعلان
ما حقيقة المساعدات الشتوية للسوريين في تركيا ؟

تركيا بالعربي / خاص

رصد موقع تركيا بالعربي https://arab-turkey.com/ مجدداً إنتشار منشور يستغل حاجة بعض العائلات السورية في تركيا للمساعدات المالية موهماً الناس على أنه جهة تابعة لمؤسسة البريد التركي PTT ويعلن عن وجود مساعدة مالية لجميع السوريين في جميع الولايات التركية.

المنشور والذي جاء فيه:

خبر عاجل.. تم فتح التسجيل على كرت المساعدة الشتوية ptt في جميع الولايات التركية.

موقع التسجيل بالتعليق الأول… أكتب تم لتعم الفائدة اي استفسار راسلني ع الخاص او كتبو بالتعليقات.

وتؤكد تركيا بالعربي أنه لم يصدر أي قرار من قبل مؤسسة البريد التركي ptt حول وجود مساعدات شتوية للعائلات اللاجئة في تركيا، كما لم يصدر عن الهلال الأحمر التركي أو وقف التضامن الإجتماعي أي قرار بوجود مساعدات شتوية حتى اللحظة.

من جهته قال الإعلامي علاء عثمان والمتتخصص في الشأن التركي إلى خطورة الدخول إلى هذه الروابط والتي تهدف إلى استغلال الناس للدخول إلى مواقع مشبوهة والتي تقوم بسرقة بيانات بطاقة الحماية المؤقتة “الكيملك”.

إعلان

من جهته قال موظف في إدارة الهلال الأحمر لموقع أورينت أن جميع الأخبار لا صحة لها، وأن المساعدة الوحيدة المقدمة من الهلال الأحمر التركي هي تلك التي تقدم للمستفيدين بشكل شهري إضافة لرواتب طلاب المدارس والدعم الإضافي عليها كل شهرين.

منشور كاذب يستغل السوريين ويروج لروابط خبيثة حول مساعدات شتوية للسوريين في تركيا

وأشار إلى أنه عندما يعلن الهلال الأحمر عن برنامج جديد سيكون ذلك بشكل رسمي وعبر معرفاته الرسمية الموجودة في مواقع التواصل.

ولفت الموظف إلى أن الهلال الأحمر سبق أن دعا جميع السوريين والأجانب المستفيدين أو القابلين للاستفادة من البرنامج للاتصال على الرقم 168 وهو رقم الاستعلامات المخصص لهذا الغرض وهو متاح بعدة لغات أهمها (العربية والتركية والإنكليزية والفارسية والأفغانية)، مشيراً إلى أن الإشاعات كثيرة ويجب عدم تصديقها وبدلاً من المساعدة في نشرها الاتصال بالرقم المخصص والاستفسار عن أي معلومات

ولمزيد من التفاصيل حول هذا الخبر نترككم مع مداخلة للإعلامي علاء عثمان، ولا تنسى الاشتراك في قناة تركيا بالعربي على يوتيوب (أنقر هنا) لنوافيكم بكل جديد:

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.