الجيش التركي يواصل تطهير عفرين لضمان سلامة سكانها في العيد

15 يونيو 2018آخر تحديث :
إعلان
الجيش التركي يواصل تطهير عفرين لضمان سلامة سكانها في العيد

واصل الجيش التركي اليوم الجمعة، تطهير منطقة عفرين السورية من مخلفات منظمة “ي ب ك / بي كا كا” الإرهابية، لضمان سلامة السكان خلال احتفالهم بأول أيام عيد الفطر المبارك.

وقالت مصادر عسكرية لمراسل الأناضول، إن وحدات خاصة من “الدرك” تستمر في تمشيط المنطقة التي جرى تحريرها ضمن عملية “غصن الزيتون”.

وفي إطار هذه العملية، تمكنت القوات التركية و”الجيش السوري الحر” في 24 مارس / آذار الماضي، من تحرير منطقة عفرين بالكامل من الإرهابيين، بعد 64 يوما على انطلاق العملية.

وقامت قوات، اليوم، بعمليات بحث وتمشيط في أراضي قرية “غوبك”، بحسب المصادر التي طلبت عدم نشر أسمائها.

وعثرت القوات على تحصينات للإرهابيين على شكل ممرات طويلة بعمق خمسة أمتار وعرض ثلاثة أمتار، متصلة مع بعضها عبر أنفاق، وبعضها قيد الإنشاء.

إعلان

ونفذ خبراء تفكيك الألغام والمتفجرات عملية تمشيط في المنطقة، حيث عثروا على متفجرات مصنوعة يدويا مخبأة بين أحراش، وفجروها عن بعد.

كما عثرت قوات عمليات التمشيط على كميات كبيرة من الذخيرة، ورؤوس قذائف صاروخية، وألغام مضادة للدبابات، وقنابل يدوية، وغيرها.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.