قاعدة حميميم تحسم الجدل حول إصدار عفو عام في سوريا

11 يونيو 2018آخر تحديث :
إعلان
قاعدة حميميم تحسم الجدل حول إصدار عفو عام في سوريا

حسمت قاعدة “حميميم” الروسية اليوم الأحد الجدل بشأن عزم رأس النظام السوري بشار الأسد إصدار عفو عام يشمل كل من هو في الداخل والخارج.

ونقلا عن موقع الدرر الشامية فقد قالت القاعدة الروسية على معرفاتها على مواقع التواصل الاجتماعي : “لا توجد معلومات حول وجود “عفو عام” في البلاد، كما أننا نعتقد أن خطوة مماثلة قد تتسبب بالمزيد من الفوضى في سوريا، لذلك يتوجب علينا جميعًا العمل على الحد من تواجد الأفراد المتورطين بأعمال تخريبية”، على حد تعبيرها.

وجاء ذلك ردًّا على سؤال ورد إلى القاعدة عن الأنباء التي تتداول عن وجود عفوٍ عن المعتقلين في سجون النظام، ومن لم يخرج يعتبر متوفيًا أو مات تحت التعذيب.

وكان موقع “الجديد” اللبناني نشر أمس خبرًا من مصادره الخاصة، قال فيه : إن بشار الأسد سيصدر عفوًا عامًّا خلال الأيام الثلاثة الماضية ويستهدف الفارين من الخدمة الإلزامية والاحتياطية، كما سيتم تبييض السجون من معتقلي الرأي وحملة السلاح.

وفي ذات السياق، نفت مصادر إعلامية موالية للنظام الأنباء التي تتحدث عن قرب صدور مرسوم عفو شامل، موضحة أن كل ما تم تداوله على مواقع التواصل الاجتماعي حول هذا الأمر هو عارٍ عن الصحة، مشيرةً إلى أن أي مشروع أو قرار سيتم ذكره على وسائل الإعلام الرسمية.

إعلان
اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.