تركيا على موعد للاحتفال بعيد الفطر مع نصف مليون سائح

10 يونيو 2018آخر تحديث :
إعلان
السياحة في إسطنبول
السياحة في إسطنبول

مع اقتراب موعد عطلة عيد الفطر المبارك، وبالتزامن مع عطلة نهاية العام الدراسي، تستعد تركيا لاستقبال أكثر من نصف مليون سائح خلال الأيام القليلة المقبلة.

وشهد عام 2018 انتعاشًا في مجال السياحة فاق ما حققه القطاع من إنجازات خلال السنوات الماضية، وفقًا لرئيس اتحاد أصحاب الفنادق في تركيا، عثمان أييك، الذي أشار في تصريحات صحفية، إلى أن تركيا اقتربت هذا العام كثيرًا من تحقيق ما حققته عام 2014 من نجاح في مجال السياحة.

وكان قطاع السياحة عام 2014 قد شهد الانتعاش الأكبر في تاريخ تركيا، وهو ما أكد عدد من المسؤولين الأتراك سعي البلاد إلى وضع خطة لتجاوزه هذا العام.

وقال أييك إن تركيا تستعد لاستقبال نحو 600 ألف سائح خلال أيام عيد الفطر المبارك، مؤكدًا على أن جميع الفنادق خاصة في ولاية أنطاليا قد اكتملت حجوزاتها بالكامل خلال أيام العيد.

وتأتي بودروم وشيشما في مقدمة المناطق السياحية التي يقصدها معظم السياح هذا العام.

إعلان

وتشهد السياحة الداخلية في تركيا ارتفاعًا ملحوظًا هذا العام، فبالرغم من أن إيطاليا هي الواجهة الأولى خلال عطلة عيد الفطر هذا العام بالنسبة لكثير من الأتراك، إلا أن الكثير من الأتراك فضلوا هذا العام قضاء العطلة داخل تركيا، مفضلين الاستمتاع على ساحل بحر إيحة.

وفي تصريحات صحفية لرئيس اتحاد وكالات السفر التركية، فيروز بالي كايا، قال إن 250 ألف سائح قد قاموا بسياحة خلال عطلة عيد الفطر العام الماضي عن طريق وكالات للسفر في حين أن هذا الرقم ارتفع هذا العام إلى 300 ألف سائح حتى الآن، مؤكدًا أنه بالرغم أن عطلة عيد الفطر هي ثلاثة أيام فقط إلا أن التقارير تشير إلى ارتفاع معدل الحجز هذا العام بنسبة 20 بالمائة عن الفترة ذاتها من العام الماضي

وتوقع بالي كايا أن تصل عائدات السياحة خلال عطلة عيد الفطر إلى 500 مليون ليرة تركية، مشيرًا إلى أن ألمانيا وبريطانيا وروسيا جاءت في مقدمة الدول التي يفضل مواطنوها قضاء عطلة العيد هذا العام في تركيا.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.