اليوغا في حقول الخزامى.. سياحة بيئية تركية

8 يونيو 2018آخر تحديث :
إعلان
اليوغا في حقول الخزامى.. سياحة بيئية تركية

مع بزوغ أشعة الشمس الأولى، توجهت مجموعة من الأتراك إلى حقل للخزامى في ولاية أدرنة شمال غربي البلاد، لممارسة رياضة اليوغا.

جاء ذلك في إطار فعاليات اليوم الثاني لفعالية “أيام حقول الخزامى في أدرنة”، المقامة بالتعاون بين جمعية السياحة والتعريف بأدرنة، ومعهد تراقيا للأبحاث الزراعية.

وجرت تمارين اليوغا في حقل الخزامى بحديقة المعهد، واستمرت نحو ساعة، تحت إشراف المدربة جانسل قره باش.

وفي تصريح صحفي، قال رئيس جمعية السياحة بولنت باجي أوغلو، إن المرء يشعر بحيوية أكثر مع الاستيقاظ مبكرا، لذا قرروا بدء أنشطة اليوم الثاني للفعالية، بممارسة اليوغا بين أزهار الخزامى.

ولفت إلى أن الهدف من الفعالية التعريف بمقومات السياحة البيئية في أدرنة، فضلا عن التاريخية والثقافية والطبيعية، ومطبخها الغني بأنواع المأكولات الشهية.

إعلان

بدورها، قالت إليادا بولات المشاركة في تمارين اليوغا، إنها عايشت تجربة مختلفة ورائعة اليوم مع رائحة الخزامى، من خلال ممارسة هذه الرياضة في الحقل.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.