خبيرٌ روسيّ يكشف حقيقة استهداف إسرائيل لمطار حماة العسكري

19 مايو 2018آخر تحديث :
قصف
قصف

كشف خبيرٌ روسيّ حقيقة استهداف طائرات الاحتلال الإسرائيلي لمطار حماة العسكري، أمس الجمعة.

وقال الخبير الروسي، يوري ليامين – بحسب وكالة “سبوتنيك” – إن الانفجارات التي هزّت محيط مطار حماة العسكري أمس، نتجت عن خطأ فني أثناء تصنيع القنابل الجوية.

ونفى الخبير الروسي الأنباء التي تداولت عن تدمير طائرات إسرائيلية لمنظومة دفاع جوي إيرانية في منطقة حماة، قال: “إنه لا توجد معلومات عن نقل أية أسلحة إيرانية للدفاع الجوي إلى سوريا. لذا فإن المعلومات عن تدميرها في منطقة حماة كاذبة”.

وكان مصدرٌ أمنيّ تابعٌ للنظام، قال أمس: “إن حريقًا شبَّ في أحد مستودعات الذخيرة في مطار حماة،؛ مما أدى إلى حدوث 4 انفجارات متتالية”.

وأضاف المصدر، أن “التحقيقات جارية لمعرفة أسباب الحريق”، مرجحًا أن “يكون الحريق نتج عن الحرارة الشديدة”.

وتضاربت الأنباء عن سبب الانفجارات، وتحدثت تقارير إعلامية عن غارات إسرائيلية جديدة استهدفت مستودعًا للأسلحة تابعًا لـ”الحرس الثوري” الإيراني.

وقالت صفحة أخبار “جبلة” الموالية، إن الانفجارات جاءت نتيجة استهدافات معادية لمخازن ذخيرة، في القسم الغربي للمطار العسكري.

بحسب صفحات موالية للنظام، فإن الانفجارات أدت إلى مقتل 57 من عناصر النظام والميليشيات الإيرانية، وإصابة 120 آخرين.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.