شاهد قسم الرئيس أردوغان أمام شعبه حول مستقبل تركيا (فيديو)

7 مايو 2018آخر تحديث :
إعلان
أردوغان
أردوغان

أقسم الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بالله العظيم أن لا يحيد عن طريقه وأن لا يتخلى عن أهدافه.

وتعهد الرئيس التركي، زعيم حزب العدالة والتنمية الحاكم، في كلمة له خلال المؤتمر الاعتيادي السادس لحزبه في ولاية إسطنبول الأحد، والذي أعلن فيه بيانه الانتخابي. لشعبه بمجموعة وعود سينفذها عقب فوزه مجدداً بالانتخابات الرئاسية المقبلة.

وقال أردوغان في كلمته: “أعاهدكم؛ على أن تتجاوز تركيا في المرحلة الجديدة، مستوى الحضارات الحديثة المعاصرة، وأن تحتل مكانتها كقوة عالمية في المشهد الدولي، وأن يستمر ارتفاع صادراتنا بأسرع ما يمكن، وأن تقل التبعية للخارج في مجال الطاقة بنسبة كبيرة.”

وأضاف أردوغان: “أعاهدكم على أن ترتفع نسبة المنتجات عالية التقنية الوطنية، وأن يتم تنفيذ مشاريعنا المتعلقة بالسيارة المحلية، والصناعات الدفاعية، بأسرع ما يمكن، وأن تتحول مدننا بحيث تنتج الثقافة والفن، وأن تزيد نسبة التوظيف عبر الحوافز الإقليمية والقطاعية، ويُفتح الباب أمام افتتاح مصانع جديدة.”

إعلان

كما عاهد أردوغان الناخبين من الشعب التركي على أن تنخفض أسعار الفائدة، ونسب التضخم، والعجز في الحساب الجاري، وأن يكون اقتصاد البلاد أكثر مقاومة للصدمات الخارجية، والاعتداءات المالية، وارتفاع جاذبية تركيا تجاه الاستثمارات.

ووعد الرئيس التركي بأن يتم تحقيق مشاريع عملاقة مثل قناة إسطنبول وجسر جناق قلعة 1915 خلال المرحلة الجديدة، وأن يدخل مطار إسطنبول الجديد، الخدمة في ذكرى عيد الجمهورية الموافق لـ 29 أكتوبر/ تشرين الأول من هذا العام.

واختتم أردوغان معاهدته بالتطرق إلى المجال الزراعي والضريبي، حيث وعد بزيادة فعالية الحوافز الزراعية والحيوانية، وأن تصل تركيا إلى مكانة مناسبة لأهدافها في هذا المجال، وزيادة معايير مستوى العيش لذوي الدخل المحدود، وأن يكون النظام الضريبي أكثر عدلاً، وتخفيف أعباء الضرائب عن كاهل ذوي الدخل المحدود.

هذا ويتوجه الأتراك في 24 يونيو/ حزيران المقبل، إلى صناديق الاقتراع للتصويت في الانتخابات الرئاسية والبرلمانية المبكرة التي أعلن عنها الرئيس التركي أردوغان في وقت سابق، عقب التشاور مع زعيم حزب الحركة القومية، دولت بهتشلي.

ترك برس

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.