تسجيل الدخول

الجيش الأميركي يمتدح نفسه خطأ بالصناعة الدفاعية التركية (شاهد الفيديو)

أخبار تركيا
7 مايو 2018آخر تحديث : منذ سنة واحدة
الجيش الأميركي يمتدح نفسه خطأ بالصناعة الدفاعية التركية (شاهد الفيديو)

شارك حساب @USAmilitaryUSA على تويتر، المقرب من الجيش الأمريكي، مقطعا مصورا للمروحية القتالية تركية الصنع ATAK، وهو مقطع جمع الكثير من الإعجاب من متابعي الحساب.

وقد شارك الحساب الأمريكي مقطعا يصور 4 طائرات من طراز ATAK التركية وهم مصطفين جنبا إلى جنب ويضربون الهدف بنجاح، معلقا بعبارة “ما رأيكم”. وقد ظن المتابعون أن تلك المروحيات هي صناعة أمريكية، فانهالوا عليها بالمديح، لكن سرعان ما ظهرت الحقيقة عندما علق مستخدمون من تركيا على المقطع وهم يسخرون من أن المقطع إنما هو بروفة لمناورات Efes لعام 2018.

وتظهر 4 مروحيات من طراز T129 ATAK، أحد أبرز تحف الصناعة الدفاعية التركية، في المقطع المصور الخاص بالبروفة وهي تصطف جنبا إلى جنب وتستهدف هدفها بنجاح، وهو المقطع الذي نال إعجاب متابعي حساب تويتر المقرب من الجيش الأمريكي.

وقد التبس الأمر على حساب @USAMilitaryUSA الذي يتابعه 296 ألف مشترك على تويتر، ليشارك مقطع بروفة المروحيات التركية على أنها المروحيات القتالية التي يمتلكها الجيش الأمريكي، ويسأل متابعه “ما رأيكم؟”.

فما كان من متابعي الحساب من المستخدمين الأمريكيين إلى أن وقعوا في الخطأ نفسه وكتبوا تعليقات مليئة بعبارات المديح، وكان من بينها “انظروا إلى أبنائنا! إننا محظوظون لأنهم حولنا!”.

وأما أصحاب الحسابات التركية على تويتر فقد سخروا من الخطأ الذي وقع فيه الحساب الأمريكي؛ إذ كتبوا تعليقات تشير إلى أن المروحيات التي تظهر بالمقطع المصور إنما هي مروحيات ATAK تركية الصنع.


رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.