نساء سوريات يبدأن في تعلم اللغة التركية ضمن حملة “محو الأمية” بهذه الولاية

4 مايو 2018آخر تحديث :
نساء سوريات في تركيا يتعلمن اللغة التركية
نساء سوريات في تركيا يتعلمن اللغة التركية

تشارك نساء سوريات مع أطفالهن بشكل ملحوظ، في دورات تعليم اللغة التركية المفتتحة ضمن حملة “محو الأمية”، التي أطلقها مؤخرا الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، وعقيلته أمينة.

ففي قضاء “يايلاداغي” التابع لولاية “هطاي” جنوبي تركيا، تشهد دورات اللغة التركية إقبالا كبيرا من النساء السوريات وأطفالهن الصغار، تحت إشراف مديرية التعليم.

وتتوافد النساء السوريات مع أطفالهن، إلى المركز المعني بتعليم اللغة التركية في “يايلاداغي”، 3 أيام في الأسبوع.

قالت المدرسة التركية “غمزة يورت سوان”، للأناضول، إن معظم النساء اللاتي يشاركن في دورات اللغة التركية، فقدن أزواجهن جراء الحرب في سوريا.

وأكدت غمزة أن السوريات يتعلمن اللغة التركية بسرعة، وأنها تبذل جهودا حثيثة لمساعدتهن في التمسك بالحياة وتشجيعهن على التعليم ورسم البسمة في وجوههن.

السورية “وصال” (30 عاما)، قالت للأناضول، إنها تعلمت القراءة والكتابة بفضل الدورة التي افتتحتها السلطات في “يايلاداغي”، وإنها سعيدة لذلك.

بدورها، أعربت السورية “فاطمة” (30 عاما) عن شكرها للرئيس التركي أردوغان، وجميع المساهمين في إطلاق حملة “محو الأمية”، والسماح للسوريين بالمشاركة فيها.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.