إنتبهوا أيها السوريين .. بشار الأسد أعطى الأوامر !!

إنتبهوا أيها السوريين .. بشار الأسد أعطى الأوامر !!

تركيا بالعربي

إنتبهوا أيها السوريين ولا تنتظروا القاتل يصل إليكم كما وصل إلى من قبلكم .. لعله السؤال الأبرز الذي يطلقه الشعب السوري في شمال سوريا وخاصة في إدلب.

فقد قالت وسائل إعلام موالية لنظام بشار الأسد أن رئيس النظام السوري قد أعطى الأوامر للجيش السوري بالزحف والتوجه نحو منطقة ادلب على دفعات حيث تصل الدفعة الى 5 الاف جندي مع دباباتهم وىلياتهم ومدفعيتهم.

وبحسب ما ادعت صحيفة مقربة من النظام فإن بشار الأسد يريد تنفيذ وصول حوالي 60 الف جندي سوري الى 70 الف جندي سوري لتطويق ادلب من ناحية الطريق العام قرب جسر الشغور ومعرة النعمان دون ضجة ودون اظهار الخطة العسكرية لاقتحام ادلب لاحقا.

وتابعت الصحيفة أن عدة الاف من عناصر حزب الله سينتقلون الى منطقة ادلب ويأخذون مواقع استراتيجية على مجرى نهر العاصي دون الظهور كقوة عسكرية كبرى بل وحدات ومجموعات صغيرة وبحوزتها صواريخ “كورنت اس” المضادة للتحصينات والمدرعات، بالاضافة إلى رشاشات ثقيلة ومتوسطة، وصواريخ ارض ارض مثل تلك التي استخدمتها في منطقة يبرود والضمير ومداها من 5 كلم الى 50 كلم وهي إيرانية الصنع.

شاهد بشار الأسد على أنقاض مدينة داريا والتي صمدت 5 سنوات

متى تكون نقطة الصفر والهجوم؟

وقالت الصحيفة لا يمكن الان القول عن نقطة الصفر وساعة الهجوم لان رئيس النظام السوري بشار الأسد يعمل حالياً بصمت ويحضر للعملية في ادلب نظرا للحساسية التي ستظهر مع تركيا، وبشار الأسد يجري حالياً مشاورات مع روسيا لضمان عدم تحرك تركيا في ادلب ضد جيش بشار الأسد .

اقرأ أيضاً: جيش النظام السوري يدعو المدنيين لمغادرة هذه المناطق تحضيراً لاقتحامها

وبحسب مصادر خاصة بتلك الصحيفة فإن جيش النظام السوري سيأخذ نصف ادلب على الأقل حيث المدن الرئيسية مثل معرة النعمان وجسر الشغور ومدينة ادلب.

واستعرضت الصحيفة قدرات جيش النظام السوري وقالت أنه يملك كم كبيرة من الدبابات “ت72 “و “ت 92 ” ولكن أكثرية الدبابات “ت 72” مع مدفعية وراجمات صواريخ بالعشرات التي تقصف 40 صاروخ في ذات الوقت، إضافة الى صواريخ كورنت المضادة للدروع والتحصينات مع ناقلات جند مدرعة وناقلات ذخيرة للدبابات والمدفعية، وهي ستسلك طريق حمص حماه باتجاه ادلب وقد بدأت طلائع هذه القوى تتجه بعد انهاء الغوطة الشرقية قرب دمشق وانهاء مدينة دوما.

شاهد: بشار الأسد على أنقاض الغوطة بعد أن قتل الالف من أهلها وهجّر البقية

وادعت الصحيفة أن جيش بشار الأسد قادر على ربح معركة ادلب في ظل انقسام “هيئة تحرير الشام” والاشتباكات فيما بينها مع “جبهة تحرير سوريا”.

وسيستعمل بشار الأسد بحسب الصحيفة سلاح الجو خاصة طائرات ميغ 29 الحربية المقاتلة التي تحمل 9 طن متفجرات وصواريخ كي تقصف ادلب قبل بدء الهجوم عليها وتدمر مراكز القوى التكفيرية فيها.

وستكون معركة ادلب معركة صعبة، لكن خطورة المعركة هي تدخل الجيش التركي في ادلب اما الجيش التركي فلن يتدخل من الناحية قرب نهر العاصي بل سيتدخل في ريف ادلب بينما جيش النظام السوري سيهاجم من منطقة جورين عبر سهل الغاب باتجاه ادلب كذلك عن طريق حمص حماه ويهاجم ادلب من ناحية ديرالزور.

وقالت الصحيفة أن بشار الأسد مصمم على استعادة القسم الأكبر من ادلب من خلال تجهيز حوالي 40 طائرة حربية للقصف الجوي و690 الف جندي لمعركة فاصلة كي يحسم المعركة كلها خلال أسبوع في نصف محافظة ادلب من ناحية الجنوب اما من ناحية الشرق فسيترك الامر مفتوحا ولن يهاجم جبهة الزاوية، ولكن المعركة ستحصل مع الجيش السوري المنشق المدعوم من تركيا وعدده حوالي 20 الف لكن الأسلحة التي يملكها الجيش السوري قادرة على ضرب الجيش السوري المنشق بقوة، خاصة بعد قصف الطيران قصفا عنيفا ثم استعمال راجمات الصواريخ لتدمير كل الدفاعات التكفيرية والجيش السوري المنشق وعندها سيقوم الجيش السوري بالهجوم في معركة يريدها الاسد معركة خاطفة لا تدوم اكثر من أسبوع او 10 أيام.

ردود فعل

من جهتها رصدت تركيا بالعربي ردود فعل متناقضة من قبل جمهور الثورة السورية على تلك الأنباء التي نقلتها تركيا بالعربي عن مواقع موالية للنظام السوري، حيث أصر أغلب المتابعين لتركيا بالعربي على ضرورة أن تتوحد الفصائل المقاتلة السورية والتي تعتبر قوة ضاربة في شمال سوريا، حيث قال نبيل:

لو توحدت الفصائل المعارضة في شمال سوريا فبإمكانهم استعادة حلب والدخول إلى اللاذقية بأقل من شهرين.

من جهته قالت فارس الفرسان: إن أكثر ما يحزننا هو أن نسمع من يقول أن بشار الأسد المجرم لن يدخل إلى إدلب، وهذه العبارات تذكرنا بكل المناطق التي دخلها بشار الأسد فكنا نسمع في ريف دمشق والقملون وحلب أن النظام لن يدخلها أبداً ولكن ها هو قد دخلها.

وتابع فارس الفرسان في تعليق له على الفيسبوك أنه من الضروري على الفصائل المقاتلة أن يتقوا الله بالشعب السوري وسيحاسبون على كل هذا التراجع الذي حصل والأمل الأول والأخير بهم حتى يخلصونا من طاغية الشام.

وقال ANASORI: هذه عبارة عن ترهات وغير صحيح تلك التحضيرات العسكرية، وإنما هي مجرد دعايات كاذبة الهدف منها النيل من صمود السوريين في إدلب.

أما “سمر” فقالت إنتبهوا أيها السوريين فالجزار والذي قتل وشرد الملايين لا يمكن أن يتقي الله في الاكتظاظ السكاني في إدلب وهو قد أصبح مثل إبليس ولن يهتز له جفن إن قتل مليون سوري آخر من المعارضة، رجاء رجاء إنتبهوا أيها المقاتلين وأعيدوا سوريا حرة أبية دون حكم الأسد لننعم نحن ومن بقي من السوريين بالحرية والقانون.

يذكر أن بين هذا الأي وذاك الرأي تبقى هناك أمر واحد حتمي وهو السؤال الأكبر (ما هو مصير إدلب)، وهل سيقبل بشار الأسد أن تبقى خارجة عن سيطرته !!!.

في النهاية يبدو أن الروس يلعبون لعبة خطيرة ومن الممكن أن تقوم بسحق كل ما يتحرك فوق الأرض كما فعلت في المدن والمناطق السورية سابقة الذكر وغيرها.

موقع تركيا بالعربي مصدرك الأول والأسرع للأخبار التركية باللغة العربية https://t.me/ArabTurkeycom
2018-04-23
أترك تعليقك
4 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة موقع تركيا بالعربي وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

Osman