تركيا ترد بقوة على قرار النمسا وهولندا منع الدعاية الانتخابية التركية

21 أبريل 2018آخر تحديث :
إعلان
وزير شؤون الاتحاد الأوروبي، كبير المفاوضين الأتراك "عمر جليك"
وزير شؤون الاتحاد الأوروبي، كبير المفاوضين الأتراك "عمر جليك"

استنكر وزير شؤون الاتحاد الأوروبي في تركيا عمر جليك، تصريحات هولندية ونمساوية بشأن عدم السماح بحملات دعائية للانتخابات الرئاسية والبرلمانية التركية على أراضيهما.

وقال الوزير عبر حسابه على “تويتر”: “واضح أن رئيسي وزراء النمسا وهولندا لم يستندا إلى القيم الديمقراطية عندما اتخذا هذا القرار، إنهما يرسلان (عبر هذا القرار) تحية للحركات السياسية العنصرية والمعادية لتركيا”.

وأكد جليك أن الدولتين اللتين منعتا الخطابات والتجمعات الانتخابية التي تستهدف المواطنين الأتراك على أراضيهما “تقومان من جهة بعرقلة استخدام الحقوق الديمقراطية الأساسية، ومن جهة أخرى تقولان إن الديمقراطية في تركيا تسير في اتجاه سلبي”.

واعتبر أنه “لو كانت الديمقراطية قادرة على الشكوى من المعايير المزدوجة التي تستخدم معها، لكانت رفعت دعوى ضد السياسيين الذين يقومون بهذه السلوكيات”.

وأضاف: “على النمسا وهولندا التصرف بشكل سليم. إذا تم فتح الباب أمام العبث بالقيم الديمقراطية فإن هذا الأمر لن يكون له نهاية”.

إعلان
اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.