جنرال أميركي: واشنطن تلوح بضربات عسكرية جديدة ضد نظام الأسد

20 أبريل 2018آخر تحديث :
إعلان
حاملة طائرات أمريكية
حاملة طائرات أمريكية

لوحت وزارة الدفاع الأمريكية ” البنتاغون” الخميس، بتوجيه ضربة عسكرية مجددا إلى نظام الأسد في حال شن هجمات كيميائية ضد المدنيين في سوريا مستقبلًا.

وقال الجنرال كينيث ماكنزي، مدير هيئة الأركان العسكرية الأميركية المشتركة، إن “نظام بشار الأسد لا تزال لديه قدرات كيميائية متبقية في عدد من المواقع في مختلف أنحاء البلاد”.

وأضاف ماكنزي، أمام صحافيين في البنتاغون: “سيتمكنون من شن هجمات محدودة في المستقبل”، لكنه أضاف ان لا معلومات لديه بالتحضير لهجوم جديد.

وحذر مدير هيئة الأركان العسكرية الأميركية النظام من مغبة شن هجوم كيماوي جديد قائلًا: “عليهم التيقظ بينما يدرسون آلية تنفيذ هذه الهجمات لأننا نراقبهم ولدينا القدرة على ضربهم مجددًا إذا دعت الحاجة الى ذلك”.

ويأتي هذا التحذير بعد أسبوع على توجيه أمريكا وفرنسا وبريطانيا ضربات صاروخية استهدفت مواقع لنظام الأسد رداً على هجوم دوما الكيميائي الذي أودى بحياة عشرات المدنيين وإصابة المئات.

إعلان
اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.