تحذير لكل السوريين في تركيا حول اتصالات هاتفية مشكوك بها .. وهذا ما حصل!!

17 أبريل 2018آخر تحديث :
إعلان
تحذير لكل السوريين في تركيا حول اتصالات هاتفية مشكوك بها .. وهذا ما حصل!!

تركيا بالعربي

نشر الناشط والإعلامي السوري أحمد صبرة على صفحته الشخصية اليوم منشورا نبه وحذر فيه السوريين الموجودين في تركيا من التعامل مع الاتصالات الهاتفية مجهولة المصدر والتي تدعي أنها جهات رسمية.

وسرد صبرة قصة وقعت معه اليوم عبر الهاتف حيث قال أن اتصال هاتفي وصله صباحاً وكانت فتاة تتكلم التركية وبجانبها أصوات لاسلكي خاصة بالشرطة وكأنها تريد أن توحي له بأنها من الشرطة.

وقال صبرة:

من رسائلي اليكم
السلام عليكم جميع
للتنبيه وأخذ الحيطة ؟؟؟؟؟
أغلبنا الموجودين في تركيا سمع كتير بالأرقام اللي بتتصل وبتقلك انو هنن بوليس
– اليوم صباحاً تصبحت بهاذا الرقم حكت معي صبية باللغة التركية وصوت الاسلكي ( القبضة ) سمعانو على التليفون وقالتللي انو هنن من البوليس وبعدين عطتني شخص تركي بيتكلم اللغة العربية وقللي أنو في على أسمك 3 خطوط 2 تركسل و 1 أفيا وأنو الشخص اللي ألقي القبض عليه أسمو جاسم المطوع وهو قلن أنو أنا اللي اشتريتلو الخطوط وأنا شريك معو بمساعدة الأكراد بعفرين
– طبعاً أن قلتلو أنو ما بعرفو لهاد الشخص ولا في هيك شي أبداً قالولوي أنو رح يجيبو ويجو لعندي على البيت حتى يأخدو إفادتي بهاد الموضوع وصار يسألني أسألة سخيفة أنو كم واحد ومين موجودين بالبيت
فجاوبتو أنو البوليس مو شغلتوا يسأل بهيك تفاصيل وقلتلو أنو أنا رح أجي لعندكن وأنتو كذابيين ورح أشتكي عليكم والرقم موجود وتسجيل المكالمة موجود قللي نحن البوليس كيف رح تشتكي قلتلو هلأ وقت اللي بوصل المخفر من شوف مين البوليس قللي تمام رح ننتظرك
سكرت المكالمة ودقيت على ال 157 وشرحتلهن اللي صار معي وقللي أنو روح على المخفر مباشر وقدم بلاغ وسجل إفادتك وخبرني من شان أعطيك مترجم مباشر
– مباشر رحت أنا وأخي لأنو بيتقن اللغة التركية على مخفر البينفلر وحكيتلن اللي صار معي
سألوني عطيتن شي عنوان قلتلو لأ قللي أخدو منك مصاري قلتلو لأ قللي معناها نحن مامنكتب ضبط ولا شكوى وإذا رجعوا خبروك مرة ثانية بس سكر المكالمة
– لأخذ الحيطة فقط والأنتباه

يذكر أن العديد من السوريين والأتراك وقعوا ضحية هذه الاتصالات الهاتفية من خلال تسريب معلومات حساسة من أرقام بطاقاتهم البنكية إلى جلب المصاغ والحلي إلى أشخاص يدعون أنهم من الشرطة.

إعلان

وكان الناشط السوري يوسف ملا قد حذر سابقاً من تكرار نفس الحادثة مع العديد من السوريين وقد نشر مقطع فيديو عن طريقة بسيطة لانتحال صفة الشرطي وإيهام الناس بأنه شرطي حقيقي.

اقرأ أيضاً: إتصال هاتفي كانت كفيلاً لسرقة أمواله من حسابه البنكي التركي

حوادث السرقة لبيوت السوريين في تركيا .. ظاهرة تحتاج إلى حل رادع !!

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.