أفاد التركية تعلن عن حصيلة عملياتها الانسانية مع مهجّري الغوطة الشرقية

12 أبريل 2018آخر تحديث :
إعلان
خيم
خيم

قال محمد غوللو أوغلو، رئيس إدارة الطوارئ والكوارث الطبيعية التركية “أفاد”، إنه تم إسكان 6 آلاف و89 مدنياً من مهجري الغوطة الشرقية في مناطق درع الفرات بريف محافظة حلب السورية.

وأوضح غوللو أوغلو ، أن المناطق التي تحررت من تنظيم داعش الإرهابي بفضل عملية درع الفرات، تستوعب حالياً مليون و80 ألف سوري.

وأضاف غوللو أوغلو أنّه تم إجلاء 130 ألف شخص من الغوطة الشرقية حتى اليوم، وأن “آفاد” تبذل ما بوسعها من أجل تأمين مستلزماتهم في مناطق درع الفرات.

وتابع قائلاً : “الفرق الطبية التابعة لوزارة الصحة التركية أجرت الفحوص اللازمة للوافدين من الغوطة الشرقية، والعديد من المنظمات المدنية تقدم لهم طروداً غذائية ووجبات ساخنة، واستعداداً لاحتمال حدوث موجة نزوح جديدة، نقوم بإنشاء مراكز إيواء في مناطق درع الفرات، تتسع لـ 23 ألف شخص، وكذلك مخيماً في إدلب يتسع لـ 3 آلاف و350 شخصاً”.

وبدأت في 22 مارس/ آذار الماضي، أعمال التهجير من الغوطة الشرقية، في إطار اتفاقيات بين روسيا وفصائل المعارضة المسلحة.

إعلان

يذكر أن تركيا والمعارضة السورية تمكنتا، خلال عملية “درع الفرات”، من تطهير مناطق واسعة من ريف محافظة حلب الشمالي بينها الباب وجرابلس (شمالي سوريا)، من سيطرة تنظيم “داعش” الإرهابي، في الفترة بين أغسطس/آب 2016 ومارس/آذار 2017؛ ما أتاح لآلاف السوريين العودة إلى ديارهم.

الاناضول

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.