الدفعة الخامسة من مهجري دوما تصل شمال حلب

11 أبريل 2018آخر تحديث :
إعلان
الدفعة الخامسة من مهجري دوما تصل شمال حلب
الدفعة الخامسة من مهجري دوما تصل شمال حلب

وصلت الدفعة الخامسة من مهجري مدينة دوما في الغوطة الشرقية، اليوم الأربعاء، إلى معبر أبو الزندين على مشارف مدينة الباب شمالي حلب.

وأفاد مراسل حرية برس في ريف حلب ’’حسن الأسمر‘‘، بأن 85 حافلة من مهجري دوما وصلت اليوم إلى مدينة الباب وعلى متنها 3852 شخصاً، بينهم 1500 طفلاً و 1021 امرأة، بالإضافة لحالات انسانية وطبية تم نقلهم إلى المشافي التركية.

وأوضح المراسل أن القافلة مازالت تنتظر إذن الدخول للمدينة، مع العلم أن القوات التركية رفضت دخولها لعدم وجود مخيمات تستوعب هذا العدد الهائل من الأهالي المهجرين.

وبحسب بيانات منسقي استجابة الشمال فإن ستة دفعات وصلت من مهجري دوما إلى الشمالي السوري، خمسة منها إلى مناطق ريف حلب الشمالي، وواحدة إلى مخيم الساعد شمالي إدلب تقل عناصر من مقاتلي فيلق الرحمن مع عوائلهم.

وأعلنت وزارة الدفاع الروسية، مساء الثلاثاء، عن خروج مايقارب 4000 شخص من مدينة دوما في الغوطة الشرقية، عبر 86 حافلة إلى الشمال السوري.

إعلان

وأشارت الوزارة إلى خروج 37297 شخصاً منذ 28 شباط/فبراير من مدينة دوما، فيما خرج 161207 مدني ومقاتل من مدن وبلدات الغوطة الشرقية إلى الشمال السوري باتفاقيات الخروج للشمال السوري.

وكانت الدفعة الرابعة من مهجري مدينة دوما في الغوطة الشرقية، قد وصلت صباح الثلاثاء إلى مدينة الباب في ريف حلب الشمالي.

وتوصل ’’جيش الإسلام‘‘ إلى اتفاق مع الجانب الروسي، الأحد الماضي، بعد يومين داميين شهدتهما مدينة دوما، استشهد خلالهما عشرات المدنيين، وأصيب المئات، نتيجة قصف النظام للأحياء السكنية بمئات الغارات الجوية والقذائف وأتبعها بثلاث ضربات بغاز السارين.

ونصّ الاتفاق على خروج مقاتلي ’’جيش الإسلام‘‘ مع عائلاتهم ومن يرغب من المدنيين، وتسوية أوضاع الراغبين بالبقاء في دوما، وضمان عدم ملاحقتهم أو سوقهم للخدمة الإلزامية والاحتياطية قبل 6 شهور، بحسب ما ذكرته اللجنة المدنية المشاركة في المفاوضات مع الروس.
المصدر: حرية برس

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.