بشار الأسد يطلق أكبر كذبة عن الرئيس أردوغان .. وهذا ما قاله (فيديو)

10 أبريل 2018آخر تحديث :
إعلان
بشار فيديو
بشار فيديو

أدعى رئيس النظام السوري بشار الأسد أنه رفض دعوى روسية للسفر إلى العاصمة التركية أنقرة للقاء الرئيس التركي رجب طيب أردوغان والمشاركة بالقمة، التي جمعت رؤساء تركيا وروسيا وإيران، حيث قال بشار أنه “الاحتلال التركي في شمال سوريا، ودعم أنقرة للتنظيمات الإرهابية”، بحسب ما أفادت صحيفة مقربة من النظام السوري.

وكرر رجب طيب إردوغان وفلاديمير بوتين وحسن روحاني في إجتماع القمة يوم الأربعاء الماضي، “عزمهم على التعاون الكثيف في سوريا، بهدف التوصل إلى وقف دائم لإطلاق النار بين أطراف النزاع”، وفق البيان الختامي للقمة.

شاهد: أردوغان بشار الأسد قتل قرابة مليون مواطن من شعبه

وقالت مصادر روسية وصفتها صحيفة مقربة من النظام “برفيعة المستوى”، إن “روسيا تمنّت على الرئيس السوري بشّار الأسد، المشاركة في القمّة، ليُتَوِّج التمنّي محاولات تركية متكرّرة خلال الأشهر الماضية التقرّب من دمشق، وإعادة العلاقات مع الحكومة السورية والأسد”. وقال المصدر إن “الرئيس السوري اعتذر من روسيا عن عدم المشاركة في القمّة لأسباب عديدة”.

إعلان

وأوضحت الصحيفة أن الأسد “وضع دعم تركيا للمجموعات الإرهابية في الشمال السوري، واستمرارها في التوغّل داخل الأراضي السورية، واحتلالها المنطقة من جرابلس حتى عفرين، في عمليتي ‘درع الفرات’ و’غصن الزيتون’، أسباباً مانعة للتواصل مع الأتراك قبل الزيارة، وقبل تراجع تركيا عن خرق السيادة السورية واحتلالها جزءاً من الأرض” بحسب ما نقلت الصحيفة.

ورفض أكثر من مصدر سوري التعليق على الأمر بالنفي أو بالتأكيد، فيما أشار أحد المصادر إلى أن “سوريا غير مستعدّة للمصالحة مع أي دولة من دول العدوان، طالما أنها تعتدي ولا تزال تعتدي على سيادتها”، على حد تعبيره، بينما أرجع محللون ما قاله المصدر الروسي أن بشار الأسد رفض مقابلة أردوغان إنما هي محض كذب لأن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أعلن صراحة أنه لن يلتقي شخص يداه ملطخة بالدماء، وأنه لم يكن ليقبل الرئيس التركي استقبال الاسد في تركيا.

شاهد فيديو آخر: أردوغان: بشار الأسد قاتل

واستشهدت الصحيفة على حد زعمها من رفض الأسد مقابلة أردوغان بتغير موقف السعودية في سوريا، والذي جاء على لسان ولي العهد الأمير محمد بن سلمان، الذي لم يظهر بشكل مصر على تنحي بشار الأسد، كما أنها استشهدت بالتقارب الروسي-التركي، بعد ابتعاد أنقرة من الولايات المتحدة.

أردوغان عن الأسد: أنا لا أتحدث مع قاتل

يذكر أن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان كان قد رفض دعوات المعارضة التركية للتواصل مع رئيس النظام السوري بشار الأسد، وقال “في أي شأن سنتحدث مع قاتل تسبب بموت مليون سوري؟”.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.