طعام مسافر سوري وراء إغلاق أحد مطارات أوروبا

9 أبريل 2018آخر تحديث :
إعلان
الشرطة السويدية
الشرطة السويدية

قالت إدارة مطار لاندفيتر في يوتوبوري، إن حقيبة مسافر سوري كانت تحتوي على اللبن والعسل، هي التي دفعت بسلطات أمن المطار الى إغلاقه، لعدة ساعات، في تشرين الأول/ أكتوبر الماضي.

وبحسب صحيفة “يوتوبوري بوسطن” فإن مسافراً سوريّاً يبلغ من العمر 20 عاماً، ويحمل جوازاً ألمانيّاً، حاول تمرير زجاجة وعبوتين من الطعام، من خلال الفحص الأمني الذي يخضع له المسافرين.

وذكرت الصحيفة أن الموظفين اكتشفوا في العبوتين والزجاجة رائحة كريهة تشبه رائحة رماد الحريق، كما أن أجهزة كشف المتفجرات بثت عند تمرير العبوتين إشارات بوجود متفجرات مع الرجل.

وأدت الاحترازات الأمنية الى إخلاء المطار وإلغاء الرحلات واعتقال الرجل كمشتبه به في محاولة ارتكاب جرائم إرهابية. وجرى عنونة الشبهات الموجهة اليه بعد ذلك الى محاولة إلحاق الدمار بالعامة.

وبعد نقل الزجاجة والعبوتين في سيارة خاصة بالمفخخات والقيام بفحصها، وُجد أنها لم تكن تحتوي سوى على اللبن والعسل.

إعلان

وبحسب الصحيفة، فإن الرجل كان قد حزم بعض الأطعمة في الحقيبة لطفله. وحصل بعد ذلك على تذكرة طيران جديدة من الشرطة.

المصدر: الكومبس

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.