وزير الدفاع التركي يحذر فرنسا

1 أبريل 2018آخر تحديث :
إعلان
وزير الدفاع التركي يحذر فرنسا

حذر وزير الدفاع التركي من “اجتياح” فرنسي لشمال سوريا، بعدما أكد ممثلون للمقاتلين الأكراد خلال استقبالهم في باريس، أن فرنسا ستعزز انتشارها العسكري في المنطقة.

وصرح الوزير نور الدين جانيكلي أمام وسائل إعلام بحسب “فرانس برس”، قائلا: “إذا اتخذت فرنسا إجراء على غرار انتشار عسكري في شمال سوريا، فسيكون ذلك تدبيرا غير شرعي ينافي القانون الدولي. سيكون ذلك اجتياحا”.

وأكد “الإليزيه” يوم الجمعة الماضي، أن فرنسا لا تخطط لتنفيذ عملية عسكرية جديدة في شمال سوريا خارج إطار التحالف الدولي ضد تنظيم “داعش”.

وجاء موقف الرئاسة الفرنسية غداة تصريحات لمسؤولين أكراد استقبلوا في “الإليزيه”، أشاروا فيها إلى أن باريس سترسل قوات جديدة لمنبج في شمال سوريا، والتي يسسيطر عليها المقاتلون الأكراد.

وخلال اجتماعه مع المسؤولين الأكراد، دعا الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون إلى حوار بين أنقرة و”قوات سوريا الديموقراطية” التي تشكل وحدات حماية الشعب مكونها الأساسي “بمساعدة فرنسا والمجتمع الدولي”.

إعلان

وكانت أنقرة قد رفضت بشدة عرض الوساطة الفرنسي، حيث قال بكر بوزداج، نائب رئيس الوزراء التركي، إن تعهد فرنسا بالمساعدة على تحقيق الاستقرار في منطقة بشمال سوريا تهيمن عليها قوات يقودها الأكراد، يعادل دعم الإرهاب، وقد يجعل من فرنسا “هدفا لتركيا”.

وتصنف تركيا وحدات حماية الشعب الكردية كتنظيم إرهابي رغم تحالفهم مع الولايات المتحدة لقتال “داعش” في سوريا.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.