يلدريم يرد على ماكرون بعد استضافة الأخير وفدا من ي ب ك/بي كا كا

31 مارس 2018آخر تحديث :
إعلان
يلدريم
يلدريم

جدد رئيس الوزراء بن علي يلدريم، السبت، استنكاره لاستقبال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون وفدا من إرهابيي “ي ب ك/بي كا كا”، وعرضه التوسط بينهم وبين تركيا.

وقال يلدريم، في كلمة له خلال فعالية لحزب “العدالة والتنمية” الحاكم في ولاية إزمير ، إن بعض الدول تهرع للدفاع عن تنظيمات إرهابية بعد أن لقنت تركيا تلك التنظيمات الدرس الذي تستحقه.

وأضاف: “آخر من هرع للدفاع عن تلك التنظيمات الإرهابية هي فرنسا، عليك أن تلزم حدودك يا ماكرون، كيف لك أن تحاول التوسط بين تركيا والتنظيمات الإرهابية، من الذي منحك تلك الصلاحية؟”.

وتابع مخاطبًا الرئيس الفرنسي: “أليست بلادك دولة عضو في حلف شمال الأطلسي (ناتو)، كيف لك أن تدافع عن إرهابيين ضد دولة أخرى في الحلف؟”.

وقال: “يمكنك أن تستقبل (الإرهابيين) في قصرك، لكن عليك أن تعلم أن جذورهم سيتم اقتلاعها”.

إعلان

وشدًد رئيس الوزراء التركي على أن بلاده مصممة على مواصلة جهودها “حتى تسود الأخوة في هذه البلاد بدلا من الإرهاب”.

وكان ماكرون، قد استقبل الخميس وفداً من إرهابيي “ي ب ك/بي كا كا”.

وعقب الاستقبال، أصدر قصر الإليزيه بياناً، جاء فيه أنّ ماكرون “يرغب في إقامة حوار بين قوات سوريا الديمقراطية (عمودها الفقري تنظيم ي ب ك/بي كا كا) وتركيا بدعم من فرنسا والمجتمع الدولي”.

وأعربت أنقرة عن ردة فعل شديدة ضد البيان، وقال الرئيس رجب طيب أردوغان، في وقت سابق أمس، إنّ “استضافة (باريس) وفدًا من منتسبي التنظيم الإرهابي على مستوى رفيع هو عداء صريح لتركيا”.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.