الطاقة الشمسية في تركيا تؤمن لك 10 آلاف ليرة دخل سنوي

30 مارس 2018آخر تحديث :
الطاقة الشمسية في تركيا تؤمن لك 10 آلاف ليرة دخل سنوي

تُعتبر الطاقة الشمسية من أنواع الطاقة النظيفة والمستدامة، وتشهد تكلفة إنتاجها انخفاضًا مستمرًّا بمرور الوقت وتطوّر التكنولوجيا.

وتعدّ تركيا من الدول التي ذهبت كثيرًا في مجال الاستفادة من طاقة الشمس في إنتاج الطاقة الشمسية.

حيث أجازت السلطات التركية مشروع قانون الإعفاء الضريبي الجديد في تركيا مؤخرًا، والذي حوى سياسات جديدة في مجال الكهرباء والطاقة المتجدّدة وأنظمة البيع والضريبة وما شابه.

حيث وضعت حزمة من السياسات بهدف تشجيع استخدام أسطح وواجهات المباني السكنية لإنتاج الكهرباء على أساس مصادر الطاقة المتجددة. بحيث تضمن للمواطن التركي أولًا إنتاج الكهرباء التي سيتخدمونها، ليس هذا فحسب، بل بإمكان المواطن أن يبيع الفائض من الكهرباء المولدة بهذه الطريقة إلى شركات توزيع الكهرباء.

ومن أجل تشجيع المواطنين على إتباع السياسة الجديدة هذه، تضمّن القانون الجديد إعفاءات ضريبية لكلّ مواطن يبيع بهذه الطريقة.

كما حدّدت السلطات التركية طاقة محطة الإنتاج التي سيتمّ تركيبها بهذه الطريقة، بأن لا تتجاوز 10 كيلو واط، وسيتمّ وضع مرفق الإنتاج والاستهلاك عند نفس النقطة.

ولتركيب هذا النظام يجب أن لا تقل مساحة سطح المنزل عن 21 مترًا مربعًا. ومن ناحية أخرى تبلغ التكلفة المالية لإقامة مثل هذا النظام حوالي 14 ألف دولار، وتصل نسبة عوائد فوائده المالية ما لا يقل عن 10 ألف ليرة سنويا.

وتتراوح تكلفة إنتاج 11 كيلو واط من مشروع النظام الموضوع على سقف المنزل ما بين 14000 دولار إلى 15000 دولار في المتوسط، في الوقت الذي يصل عائده المادي إلى نحو 8 آلاف 700 ليرة تركية في العام، هذا الرقم يمكن استرجاعه أو تعويضه بين 5 إلى7 سنوات .

مع هذا النظام، بإمكان المواطن التركي إنتاج الكهرباء من تلقاء نفسه، وفي حال اتجاهه لتخزين الكهرباء، فإنّه بإماكانه توفير طاقة أكبر وضمان إمداد كهربائي أطول في حال انقطاع الكهرباء لأيّ سبب كان.

وما يميز النظام الجديد هو أنه بإمكان المواطن أن يقوم ببيع فائض إنتاجه من الكهرباء في حال توفيره الاستهلاك في الحالات التي يكون فيها بخارج المنزل مثلا، بإمكانه بيع الكمية الفائضة تلك لشركات توزيع الكهرباء وتحقيق دخل مادي إضافي ناتج عن توليد الكهرباء من الطاقة الشمسية عندما يكون البيت فارغًا.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.