وفاة جندي تركي بانفجار قنبلة مصنوعة يدويا في عفرين

29 مارس 2018آخر تحديث :
إعلان
سيارة إسعاف
سيارة إسعاف

استشهد جندي تركي متأثرا بجروح أصيب بها نتيجة انفجار قنبلة مصنوعة يدويا، خلال عملية “غصن الزيتون” في منطقة عفرين بريف محافظة حلب السورية.

وبحسب بيان صادر عن رئاسة الأركان التركية، فإن الجندي المصاب فارق الحياة في المستشفى الذي كان يتلقى العلاج فيه.

وكان الشهيد التركي أصيب في العمليات العسكرية التي جرت يوم 22 مارس / آذار الجاري في إطار غصن الزيتون.

وترحمت الأركان التركية على روح الشهيد، وتمنت الصبر والسلوان لذويه وعامة الشعب التركي.

وفي 18 مارس / آذار الجاري، أعلنت تركيا تحرير كامل قرى وبلدات منطقة عفرين بعد أسبوع من تحرير مركزها، وبعد أقل من شهرين على إطلاق “غصن الزيتون”.

إعلان
اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.