نائب تركي: “غصن الزيتون” مهدت طريق عودة اللاجئين إلى بيوتهم

27 مارس 2018آخر تحديث :
إعلان
عناصر من الجيش التركي في عفرين
عناصر من الجيش التركي في عفرين

قال النائب عن حزب العدالة والتنمية التركي الحاكم أردوغان أوزاغن، إن أهالي منطقة عفرين السورية (شمال)، الذين سبق وأن لجؤوا إلى تركيا، سيكون بوسعهم العودة إلى منازلهم عقب تطهير منطقتهم من الإرهابيين، عبر عملية “غصن الزيتون”.

جاء ذلك في تصريح للأناضول، على هامش مشاركته ضمن الوفد التركي في أعمال الجمعية العامة للاتحاد البرلماني الدولي، واجتماعات حول الهجرة في مدينة جنيف السويسرية.

وأضاف أوزاغن، رئيس الكتلة التركية في الجمعية البرلمانية للبحر الأبيض المتوسط، أن تركيا تكافح نيابة عن البشرية كي لا ينتشر الإرهاب إلى العالم من عفرين، رغم قيام الولايات المتحدة ودول أخرى بدعم التنظيم الإرهابي (ب ي د / بي كا كا) في المنطقة.

وأشار إلى أن تركيا أطلقت عملية “غصن الزيتون” ضد الإرهابيين فقط في عفرين، وليس لديها أطماع في أراضي الآخرين.

وشدد البرلماني التركي على ضرورة تطهير مدينة منبج (بريف محافظة حلب شمالي سوريا)، وشرق (نهر) الفرات أيضا من العناصر الإرهابية.

إعلان

ونوه أن تركيا تبذل ما في وسعها لتهيئة الأجواء لعودة الأشخاص الذين اضطروا للجوء إليها من تلك المناطق، إلى ديارهم.

والسبت الماضي، أعلن الجيش التركي تحرير كامل قرى وبلدات منطقة عفرين من تنظيمي “ي ب ك / بي كا كا” و”داعش” الإرهابيين، بفضل عملية “غصن الزيتون” التي انطلقت في 20 يناير / كانون الثاني الماضي.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.