“الفاتح” يعتلي العرش العثماني وأحداث مشوقة في الحلقة القادمة

26 مارس 2018آخر تحديث :
إعلان
“الفاتح” يعتلي العرش العثماني وأحداث مشوقة في الحلقة القادمة

يعتلي السلطان محمد الثاني، الملقب بـ”الفاتح”، على العرش العثماني، في العاصمة آنذاك إدرنة، وذلك في الحلقة الثانية من المسلسل التركي “الفاتح”، الذي بثت حلقته الأولى الأسبوع الماضي.

وبحسب الإعلان عن الحلقة الثانية للمسلسل الذي يبث على قناة “دي” التركية، الثلاثاء، فإن السلطان الملقب بفاتح القسطنطينية 1453م، إسطنبول حاليا، يبدأ مسيرته، بتوليه عرش الدولة العثمانية.

وفي الحلقة السابقة، بدأ الفاتح رحلته إلى أدرنه لتولي الحكم، عقب وفاة والده السلطان مراد الثاني، ليعبر مضيق الدردنيل (تشانق قلعة)، وصولا للعاصمة، قادما من مدينة مانيسا في منطقة الأناضول.

وتنضم شخصية جديدة للمسلسل في الحلقة الثانية، هو ألتان إريكلي، ليلعب دور شخصية واحد من أبرز معماري السلطنة العثمانية، وهو المعماري مصلح الدين، الذي سيكون إلى جانب الفاتح بشكل مستمر، خلال مسيرة فتح القسطنطينية، بحسب الإعلام التركي.

واحتل المسلسل التركي الجديد، المرتبة الثالثة، بنسب المشاهدة في تركيا، الثلاثاء الماضي، بعد عرض أولى حلقاته، فيما أشعل موقع “تويتر”، بتحقيقه أعلى نسبة تغريد على وسم (هاشتاغ) خاص باسم المسلسل.

إعلان

ويروي المسلسل الذي يلعب دور البطولة فيه، الممثل التركي المعروف، كنان إميرزلي أوغلو، الشهير عربيا بـ”عمار الكوسوفي”، قصة السلطان العثماني محمد الثاني.

ويتطرق المسلسل لشخصية الفاتح القوية، قائدا ومخططا لمعارك يرسم تكتيكاتها أمام مجسم كرة أرضية بتفاصيل دقيقة، بحسب وسائل إعلام قدمت للمسلسل.

وشهدت فترة التحضير للمسلسل، تدريبا مكثفا للممثلين، واستحضار شخصيات عالمية للمشاركة في تخطيط المعارك والإكسسورات، وتم إنجاز ميدان كبير واسع جدا للمعارك.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.