إيطاليا تشدد على موقفها تجاه انضمام تركيا إلى الاتحاد الأوربي

23 مارس 2018آخر تحديث :
إعلان
علم تركيا والاتحاد الأوروبي
علم تركيا والاتحاد الأوروبي

شدّد وزير الخارجية الإيطالي، أنجيلينو ألفانو، اليوم الجمعة، على أنّ بلاده ستظل دائماً على موقفها المؤيد لانضمام تركيا إلى الاتحاد الأوروبي.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحفي مشترك عقده ألفانو، اليوم، بمقر وزارة الخارجية، مع نظيره الألماني هايكو ماس، الذي يقوم، للمرة الأولى منذ توليه المنصب، بزيارة إلى العاصمة روما تستغرق يوما واحدا.

وقال ألفانو إنّ “إيطاليا ستظل دائماً على موقفها المؤيد لانضمام تركيا إلى الاتحاد الأوروبي”.

وأضاف أن بلاده “ستؤكد على هذا المسار خلال القمة الأوروبية التركية” المقرر عقدها في مدينة “فارنا” البلغارية في 26 مارس/ آذار الجاري.

وأكّد ألفانو أن “الحكومة الإيطالية المستقبلية ستحافظ على نفس التوازن في العلاقات بين إيطاليا وتركيا”.

إعلان

واعتبر أن أوروبا تمثّل “الوطن المشترك من أجل التقدم، وأنه بوسع كل من ألمانيا وإيطاليا العمل على أساس وثيق”.

من جانبه، قال وزير الخارجية الألماني، هايكو ماس، إن “برلين لديها مصلحة قوية بأن تبقى العلاقات بين ألمانيا وإيطاليا إيجابية في المستقبل، بغض النظر عن الحكومة الإيطالية المقبلة”.

وتناولت المحادثات التي جرت اليوم بين الوزيرين، العلاقات الثنائية والقضايا المشتركة الرئيسية الأوروبية والدولية، وخصوصا الوضع في الشرق الأوسط، بما في ذلك الملف السوري.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.