تركيا ترد بقوة على تصريحات ميركل بخصوص غصن الزيتون

22 مارس 2018آخر تحديث :
إعلان
المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل والرئيس التركي رجب طيب أردوغان
المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل والرئيس التركي رجب طيب أردوغان

رفضت وزارة الخارجية التركية، تصريحات المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل بشأن عملية “غصن الزيتون” التي ينفذها الجيش التركي في منطقة “عفرين” شمالي سوريا.

وقالت الخارجية التركية في بيان مساء الأربعاء، “لا يمكن قبول التصريحات المؤسفة لميركل حول عملية غصن الزيتون خلال خطابها اليوم في البرلمان الفيدرالي الألماني، والتي لا تمت للواقع لا من قريب ولا من بعيد بصلة، وتقوم على أساس تضليل إعلامي”.

وأضافت أن “تركيا تهدف من خلال العملية إلى تحقيق أمنها القومي باستخدام حقها المشروع من جهة، وإعادة تسليم عفرين إلى أهلها الحقيقيين بعد تحريرها من الإرهابيين من جهة أخرى”.

وتابعت “نستنكر بشدة استمرار ميل بعض حلفائنا للنظر إلى ما يجري من منظور التنظيمات الإرهابية”.

وأشارت الخارجية التركية إلى أن العملية تشكل مثالا يحتذى به في كيفية مكافحة الإرهاب دون إلحاق ضرر بالمدنيين.

إعلان

وأكدت أنه لا يوجد أي خطر يهدد أهل عفرين باستثناء الألغام والعبوات الناسفة التي زرعها عناصر تنظيم “ب ي د / ي ب ك” في المدينة.

وشددت أنه سيتم تنظيف تلك الألغام والعبوات الناسفة خلال مدة قصيرة، وسيتم تأسيس الأمن والاستقرار في المنطقة.

والأحد الماضي، سيطرت القوات المسلحة التركية والجيش السوري الحر على مدينة عفرين مركز المنطقة التي تحمل الاسم نفسه، وجميع النقاط المحيطة بها من الشمال والشرق والغرب، بعد طرد إرهابيي “ب ي د / بي كا كا”، في إطار عملية “غصن الزيتون” التي انطلقت في 20 يناير / كانون الثاني الماضي.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.