تسجيل الدخول

العثور على مصحف مفخخ أثناء عملية تمشيط لقوات غصن الزيتون

22 مارس 2018آخر تحديث : منذ سنتين
العثور على مصحف مفخخ أثناء عملية تمشيط لقوات غصن الزيتون

عثرت قوات غصن الزيتون على مصحفٍ مفخخ، معلق على جدار أحد المنازل في قرية شيخ أوباسي، التابعة لمنطقة عفرين بريف محافظة حلب السورية.

وبحسب مراسل الأناضول، فإنّ قوات غصن الزيتون عثرت على المصحف المفخخ، أثناء القيام بعمليات تمشيط وتفكيك ألغام زرعها إرهابيو تنظيم “ب ي د/ بي كا كا” قبل خروجهم من القرية المذكورة.

وسبق للتنظيم الإرهابي أن اتبع الأسلوب نفسه، في تفخيخ القرآن الكريم، بقرية “درمشكانلي” التابعة لمنطقة عفرين السورية، ما أدى إلى استشهاد جندي تركي.

ومنتصف مارس/ آذار الجاري، ذكرت مصادر عسكرية أن جنديًا تركيًا استشهد خلال عملية “غصن الزيتون” جراء انفجار قنبلة وضعها إرهابيون بين صفحاتٍ مزّقوها من القرآن الكريم.

وأكّدت المصادر العسكرية أن الإرهابيين ينصبون مثل هذه الكمائن الغادرة مستغلّين مراعاة الجنود الأتراك للقيم المعنوية والإسلامية، مشيرة إلى أنه تم تحذير جميع الجنود من كمائن مماثلة قد تصادفهم.

والأحد الماضي، سيطرت القوات المسلحة التركية والجيش السوري الحر على مدينة عفرين، مركز المنطقة التي تحمل الاسم نفسه، وجميع النقاط المحيطة بها من الشمال والشرق والغرب، في إطار عملية “غصن الزيتون” التي انطلقت في 20 يناير/ كانون الثاني الماضي.


رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.