الشرطة الألمانية تقتحم مقر “بي إم دبليو”.. لهذا السبب ؟

21 مارس 2018آخر تحديث :
إعلان
مقر شركة بي إم دبليو
مقر شركة بي إم دبليو

اقتحمت الشرطة الألمانية مقر شركة “بي إم دبليو” الألمانية للسيارات بميونيخ، للتحقيق في استخدام الشركة لبرنامج محظور يتحكم في كمية الانبعاثات.

ودخل حوالي 100 من عناصر الشرطة الألمانية إلى مقر الشركة في ميونيخ، وموقع آخر تابع لها في النمسا، وقالت النيابة العامة إنها فتحت تحقيقا الشهر الماضي في أشخاص متهمين بالتزوير، داخل الشركة.

وذكر بيان للنيابة أن هناك شكوك في استخدام “بي إم دبليو” جهازا محظورا للتلاعب باختبارات الانبعاثات السامة في السيارات، ليساعدها على النجاح بتلك الاختبارات بطريقة غير قانونية.

وكانت شركة السيارات الألمانية الأخرى، “فولكسفاغن”، قد اعترفت باستخدام جهازا مشابها للتلاعب بانبعاثات السيارات التي تعمل بوقود الديزل، في 2015.

وفي بيان منفصل، قالت شركة “بي أم دبليو” إن النيابة العامة كانت تبحث عن جهاز تم تركيبه بطريقة “خاطئة” في سيارات الفئتين الخامسة والسابعة، وذكرت في بيانها أن تحقيق النيابة لم يكشف أي شيء عن تلاعب في مستوى الانبعاثات.

إعلان
اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.