فصيل عسكري كردي في منبج يتحدى تركيا ضمنياً وهذا ما قاله

20 مارس 2018آخر تحديث :
إعلان
قوات الحماية الكردية
قوات الحماية الكردية

قال “شرفان درويش”، الناطق الرسمي باسم مجلس منبج العسكري، التابع لوحدات الحماية الكردية، إن محاولات دخول منبج ستقابل “بالرد القوي”.

ونقلت إذاعة “فرات إف إم” المحلية الكردية عن درويش، رداً على شائعات عودة النظام إلى المدينة.

وقال شرفان: “تروج بعض الأطراف التي تعمل في خانة الدعاية المضادة، وهم عبارة عن مجموعات متبعثرة أقرب إلى الشبيحة ويروجو انهم شكلو لواء ، وأنهم يريدون الدخول إلى مدينة منبج”.

وأضاف: “”إننا في المجلس العسكري في مدينة منبج نؤكد بأننا على أهبة الاستعداد والجاهزية في الدفاع عن منبج في وجه كل من يحاول الاقتراب من المدينة، في الوقت الذي نشدد بأن كل من يروج لهذه الدعايات المضادة، إذا كانوا يملكون النوايا في مهاجمة المدينة، فليتفضلوا إذا كانوا يملكون الجراءة والجسارة المطلوبة، لأننا سنلقن هؤلاء درساً تاريخياً في احترام قدسية مدينة منبج وأهلها الشرفاء”.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.