مؤتمر إنقاذ عفرين ينطلق الأحد في غازي عنتاب

17 مارس 2018آخر تحديث :
إعلان
مؤتمر إنقاذ عفرين ينطلق الأحد في غازي عنتاب

يعقد عدد من أهالي منطقة عفرين السورية، غدا الأحد، “مؤتمر إنقاذ عفرين”، في مدينة غازي عنتاب التركية؛ لمناقشة مستقبل منطقتهم وإعادة إعمارها، وعودة أهلها إليها.

ويشارك في المؤتمر ما بين 80 إلى 100 شخص، ينتخبون 15 أو 20 شخصا، لتكوين مجلس حكم محلي في عفرين بعد إتمام تطهيرها من الإرهابيين.

وقال المعارض الكردي العفريني حسن شيندي، في حديثه للأناضول، إن حوالي 90% من أهالي عفرين يعارضون تنظيم “ب ي د/ بي كا كا”، من قبل أن تبدأ عملية “غصن الزيتون”، ولا يقبلون بالظلم الذي يقوم به أعضاء التنظيم.

وأضاف أن عناصر “بي كا كا” يضللون أهالي قرى عفرين، ويكذبون عليهم ويقولون لهم إن المشاركين في عملية “غصن الزيتون” ليسوا من الجيش الحر وإنما من “داعش” و”النصرة”، وسيقومون بقتلهم، وهو ما دفع لعقد هذا المؤتمر.

وأوضح أن المؤتمر سيعمل على إعادة أهالي عفرين إلى قراهم، كما ستعمل عائلات عفرين الكبيرة ورؤساء العشائر بدعم من تركيا على إعادة إعمار عفرين.

إعلان

وقال إنه سيتم إنشاء مجلس، بعد تطهير عفرين من الإرهابيين، يعمل على خدمة الأهالي، وينظم عودة الحياة إلى طبيعتها، ويقوم بإنشاء قوة شرطة من شباب المنطقة.

وأعرب عن شكره لتركيا وشعبها، مؤكدا أهمية الدعم الذي تقدمه لهم.

ومنذ 20 يناير/كانون الثاني الماضي، يستهدف الجيشان التركي و”السوري الحر”، في إطار “غصن الزيتون”، المواقع العسكرية لتنظيمي “ب ي د/بي كا كا” و”داعش” الإرهابيين في عفرين، مع اتخاذ التدابير اللازمة لتجنيب المدنيين أية أضرار.

وأمس الجمعة، أعلن الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، في كلمة له، سيطرة جيش بلاده و”الجيش السوري الحر” على ثلاثة أرباع منطقة عفرين، في إطار عملية “غصن الزيتون”.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.