السوريون في إسطنبول يتظاهرون نصرة “للغوطة الشرقية” في سوريا

10 مارس 2018آخر تحديث :
إعلان
السوريون في إسطنبول يتظاهرون نصرة “للغوطة الشرقية” في سوريا

تظاهر عشرات من السوريين اليوم السبت، في منطقة “بيه أوغلو” بمدينة إسطنبول، تنديدا بالهجوم والحصار الذي تتعرض له الغوطة الشرقية، في العاصمة السورية دمشق من قبل قوات النظام.

واجتمع المتظاهرون، قرب القنصلية البريطانية، ورفعوا لافتات كتب عليها “المدنيون يقتلون في الغوطة”، و”أنقذوا المدنيين في الغوطة”، و”أنتم أمل الغوطة”.

وفي كلمة ألقاها رئيس منبر الجمعيات السورية مهدي داود، أكد على ضرورة إنهاء الحصار المفروض على الغوطة الشرقية، ووقف قتل المدنيين هناك.

ودعا “داود” إلى عدم التزام الصمت حيال استهداف النظام وروسيا للمدنيين في الغوطة، بالأسلحة الكيميائية والعنقودية والفوسفورية، قائلاً “إنّ 1200 شخص قتلوا في الغوطة خلال الشهر الأخير، وأُصيب 5 آلاف آخرين بجروح”.

إعلان

وطالب داود بإرسال مساعدات إنسانية عاجلة على الفور، إلى الغوطة الشرقية، وعلى رأسها الأدوية والمعدات الطبية.

وقبل نحو أسبوع، بدأت قوات النظام السوري بمساندة جوية روسية هجوماً بريا في مسعى لشطر الغوطة إلى قسمين، وتمكنت من السيطرة على عدد من المزراع والبلدات شرقي المناطق الخاضعة للمعارضة.

وتشن قوات النظام وحلفاؤها، منذ 19 فبراير/ شباط الماضي، حملة قصف هي الأعنف من نوعها على مدن وبلدات الغوطة الشرقية، ذهب ضحيتها أكثر من 650 مدنياً، استخدم خلالها الغازات السامة بحسب الدفاع المدني.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.