الهلال الأحمر التركي: قوات النظام السوري تعيق وصول المساعدات إلى الغوطة الشرقية

8 مارس 2018آخر تحديث :
إعلان
رئيس منظمة الهلال الأحمر التركي كرم قنق
رئيس منظمة الهلال الأحمر التركي كرم قنق

قال رئيس منظمة الهلال الأحمر التركي كرم قنق اليوم الأربعاء، إن المساعدات التي ترسلها المنظمة إلى الغوطة الشرقية في ريف دمشق السورية، لا تصل إلى داخل المنطقة، بسبب عوائق قوات النظام السوري التي تحاصر المنطقة.

وأوضح قنق للأناضول، أن النظام السوري يعيق وصول المساعدات الإنسانية إلى الغوطة الشرقية، رغم قرار مجلس الأمن الدولي الداعي لوقف إطلاق النار في تلك المنطقة لمدة 30 يوماً، والسماح بإيصال المساعدات للمحتاجين هناك.

وأشار قنق إلى أن بلاده أكملت استعداداتها لاستقبال مصابي الغوطة وعلاجهم في مستشفياتها، وأنّها تواصل مساعيها واتصالاتها الدولية، لإجلاء أكثر من ألف مصاب من المنطقة المذكورة.

ودعا كافة القوى الفاعلة في سوريا إلى إيلاء الاهتمام لحياة المدنيين في الغوطة الشرقية، وذلك على غرار الاهتمام الذي تبديه القوات التركية في عملية غصن الزيتون.

وأضاف أنّ القوات المسلحة التركية وفّرت الحماية المطلوبة لقوافل المساعدات الإنسانية التي دخلت منطقة عفرين بريف محافظة حلب، رغم استمرار عملية غصن الزيتون هناك، لكن أنقرة لم تجد الدعم نفسه من النظام السوري، حين أرادت إدخال المساعدات إلى الغوطة الشرقية.

إعلان

وأطلقت منظمة الهلال الأحمر التركي، يوم الاثنين، حملة باسم “حملة الرحمة”، بهدف تقديم الدعم لصالح المساعدات الإنسانية في سوريا.

الجدير بالذكر، أن “الهِلال الأحمر التركي” هي أكبر منظمة إنسانية في تركيا، تأسست في عهد السلطان العثماني “عبدالمجيد الثاني”، يوم 11 يونيو/ تموز من العام 1868، على يد مجموعة من الأطباء العثمانيين تحت اسم “جمعية الهلال الأحمر”.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.