أول سيارة تركية تعود للخدمة بعد أكثر من نصف قرن

5 مارس 2018آخر تحديث :
إعلان
أول سيارة تركية تعود للخدمة بعد أكثر من نصف قرن

أنهى مهندسون أتراك، اليوم الإثنين، عملية صيانة شاملة لأول سيارة تركية محلية الصنع، يطلق عليها اسم “دفريم” وتعني (ثورة) باللغة العربية، وهي الأولى منذ صناعتها قبل 57 عاما، لتعود كما لو كانت صُنعت الآن.

وصنعت السيارة “دفريم” عام 1961 على يد مهندسين وعمال أتراك، في الشركة التركية لصناعة القاطرات والمحركات في ولاية “أسكيشهير” وسط الأناضول التركي، وتُعرض حاليا في متحف الشركة.

واستغرقت عملية الصيانة الشاملة للسيارة ستة أشهر، إذ بدأت في 5 سبتمبر/ أيلول الماضي.

ويزور السيارة “ديفريم” حوالي 100 ألف شخص سنويا.

وسيارة “دفريم”، هي سيارة تركية محلية الصنع تم إنتاجها في عهد الرئيس التركي الراحل جمال غورسل، عام 1961، من قبل مصنع للخطوط الحديدية في تركيا.

إعلان

وتم إنتاج أربع سيارات محلية في 1961، واحدة منها ما زالت متواجدة حتى اليوم، هي ذاتها التي شهدت عملية الصيانة مؤخرا.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.