أردوغان: لا يمكننا التحلي بالصبر إزاء إطلاق القذائف على أراضينا

18 فبراير 2018آخر تحديث :
إعلان
أردوغان أمام حشد جماهيري
أردوغان أمام حشد جماهيري

تركيا بالعربي

قال لارئيس التركي رجي طيب أردوغان أن لصبر بلاده حدود حيال العتدين.

وأكد أردوغان أنه “لا يمكن اتخاذ قرار على طاولة المباحثات في أي قضية تتعلق بمنطقتنا دون وجود تركيا“.

جاء ذلك في كلمة له ألقاها، الأحد، خلال المؤتمر العام السادس لفرع حزب “العدالة والتنمية” الحاكم في ولاية أنقرة.

وأضاف أردوغان: “لا يمكننا التحلي بالصبر إزاء إطلاق إرهابيي (ب ي د/بي كا كا) قذائف صاروخية على أراضينا وسقوط شهداء جرائها”.

إعلان

وأضاف: “قلوبنا وأذرعنا مفتوحة لمن يُظهر الصداقة لنا، أما إذا ما أظهر أحد العداء لنا وبدأ يُهدد سيادتنا ومستقبلنا؛ فحينها لن ننظر إلى هويته أو حجمه، فبعون من الله، وشجاعة شعبنا، ودعاء أصدقائنا، سنسحقهم، هذا الأمر لا يحتمل المزاح”.

وتابع: “الآن فقط بدأت إجراءات دفن منظمتي (ب ي د/بي كا كا) و(داعش)”، مستذكراً تعهده في وقت سابق بدفن أعضاء التنظيمات الإرهابية في الخنادق التي يحفرونها.

وأردف: “إما أن يتركوا هذه المناطق ويذهبوا إلى أحضان الذين يدعمونهم، أو أن يدفنوا أسلحتهم ويصبوا عليها الخرسانة”.

وانتقد أردوغان الموقف الأمريكي والوعود التي قطعتها الإدارة الأمريكية لتركيا دون تنفيذ، مبيناً أنه تباحث مراراً مع الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما، إلا أن واشنطن خدعت تركيا دائماً وقامت بإلهائها.

وأشار إلى أن بلاده تمكنت من التغلب على التهديدات التي تعرضت لها على مدار ألف عام.

وأضاف: “في حال تحييد الجهات الداعمة للتنظيمات الإرهابية، فإن القضاء على تلك التنظيمات يعد بالنسبة لتركيا مثل شربة ماء”.

وأكد أن تركيا هي البلد الوحيد الذي حارب تنظيم “داعش” بالمعنى الحقيقي.

وقال إن “بي كا كا” الإرهابية، واحدة من أكبر التنظيمات الإرهابية إجراما في العالم.

وبيّن أن تركيا هي أيضا التي تكافح تنظيم “بي كا كا” منذ 34 عاما، وتفسد ألاعيبه.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.