ميركل تعلن عن حاجة ألمانيا لـ 4 ملايين لاجئ جديد من سوريا وفلسطين والعراق وتكشف عن الأسباب

29 يناير 2018آخر تحديث :
إعلان
المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل
المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل

أعلنت المستشارة الألمانية ميركل أن عدد اللاجئين السوريين الذين استقبلتهم المانيا بلغ مليون و800 ألف سوري وان معظمهم تعلم اللغة الألمانية وبات يعمل في قطاع الصناعة والزراعة.

أضافت مستشارة ألمانيا أن اللاجئين السوريين ثروة لليد العاملة في ألمانيا، وان تطور الصناعة الألمانية والزراعة الألمانية كي تصل إلى 20% من نمو وتوسيع تحتاج إلى 4 ملايين لاجئ من سوريا ولبنان والعراق وفلسطين على أن يخضعوا للشروط الألمانية بتعلم اللغة الألمانية أولا ثم عملهم في قطاع الزراعة الكبير في المانيا كذلك عملهم في القطاع الصناعي وذلك من اجل توسيع نمو القطاع الصناعي في المانيا بنسبة 20% عبر انشاء مصانع جديدة وتوسيع الزراعة بعد إيجاد اليد العاملة الرخيصة التي ستجعل من المانيا بعد نمو الصناعة والزراعة أقوى من اقتصاد روسيا واقوى دولة في الاقتصاد بأوروبا.

وأشادت المستشارة ميركل بأنه لم يحصل أي حادث بين الشعب الألماني واللاجئين السوريين وهذا دلالة على رقي الشعب الألماني وفي ذات الوقت على احترام اللاجئين السوريين للقوانين الألمانية، وأن اللاجئين السوريين الذين بلغوا مليون و800 ألف لاجئ سوري إلى المانيا كانوا شعباً مظلوماً ولديهم قدرات للعمل في الزراعة والصناعة بشكل ممتاز، لكنهم كانوا يحتاجون إلى فرص عمل وحرية حركة واخراجهم من الخوف من ملاحقة أجهزة المخابرات والضغوطات عليهم.

المصدر: صحيفة الديار

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.