إعلام “ب ي د” يواصل نشر صور كاذبة زاعمًا التقاطها في عفرين .. وإليكم الدفعة الجديدة منها !!

29 يناير 2018آخر تحديث :
إعلام “ب ي د” يواصل نشر صور كاذبة زاعمًا التقاطها في عفرين .. وإليكم الدفعة الجديدة منها !!

يواصل تنظيم “ب ي د/بي كا كا” الإرهابي، حملة تضليل الرأي العام، الهادفة إلى تشويه عملية “غصن الزيتون” التي أطلقها الجيش التركي في “عفرين” شمالي سوريا، وذلك عبر نشر صور ملفقة.

ونشر أنصار التنظيم مؤخرًا، صورًا جديدة زعموا أنها التقطت في عفرين، ليتبيّن أنّ الصور مُلتقطة في تواريخ مختلفة وتعود لأحداثٍ وقعت في اليمن وأوكرانيا وليبيا.

ويظهر في الصورة التي زعم أنصار التنظيم الإرهابي أنها لطفل من عفرين، طفلٌ يمني يصم أذنيه خوفًا من غارة جوية، وقد سبق ونشرت هذه الصورة في 18 مايو/ أيار 2015.

وزعم أنصار التنظيم الإرهابي إسقاط مقاتلة تابعة لسلاح الجو التركي؛ عبر نشر صورة لحطام طائرة اتضح أنّها صورة تعود لطائرة ماليزية سقطت في أوكرانيا عام 2014.

كما نشر التنظيم صورة لأنقاض زعم أنها في مدينة عفرين، إلا أنه تبين أن الصورة جرى التقاطها في ليبيا، ونشرت بتاريخ 23 مارس/ أذار 2011.

وترصد وكالة الأناضول منشورات التنظيم الإرهابي المزيفة والمأخوذة من مواقع مختلفة لتشويه عملية “غصن الزيتون”.

ومنذ بدء عملية “غصن الزيتون” التي أطلقتها القوات المسلحة التركية في منطقة عفرين بهدف تطهيرها من إرهابيي “ب ي د/ بي كا كا” و”داعش”، أطلقت حملة تشويه واسعة ضدّ تركيا من قبل حسابات موالية للتنظيم الإرهابي على وسائل التواصل الاجتماعي.

وسبق أن عمدت حسابات على مواقع التواصل موالية لـ”ب ي د/ بي كا كا”، إلى استخدام صور ادعت أنها التقطت أثناء عملية “غصن الزيتون”، ليتبين أنها التقطت في أزمنة وأماكن مختلفة.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.