السلطات التركية تفتح تحقيقاً في 5 ولايات حول نشر الأخبار الكاذبة عن عملية “غصن الزيتون”

21 يناير 2018آخر تحديث :
كمبيوتر
كمبيوتر

فتحت نيابات عامة في خمس ولايات تركية تحقيقات تتعلق بنشر أخبار كاذبة، عبر منصات التواصل الاجتماعي، عن عملية “غصن الزيتون“، والترويج لمنظمة “بي كا كا” الإرهابية.

التحقيقات فتحتها النيابات العامة في ولايات “أنقرة” و”وان” و”ديار بكر” و “ماردين” و”موش”.

وحسب المعلومات التي حصل عليها مراسل الأناضول، نشر البعض عبر منصات التواصل الاجتماعي صورا كاذبة التقطت عام 2016 لأطفال جرحى، وادعوا أنها التقطت في مدينة عفرين، شمالي سوريا؛ حيث أطلق الجيش التركي، مساء السبت، عملية “غصن الزيتون” تهدف إلى القضاء على المنظمات الإرهابية فقط، مع اتخاذ كافة التدابير لتجنب إلحاق الأذي بالمدنيين.

وفي إطار التحقيقات المذكورة، أصدرت النيابة العامة في ولاية ماردين أمر بتوقيف بحق مشتبه واحد، كما أصدرت النيابة العامة في ولاية موش أمر توقيف مشتبة آخر.

كذلك، فتحت النيابة العامة في أنقرة تحقيقا مع المتحدث باسم حزب الشعوب الديمقراطي النائب عن ولاية قارص (شرق) آيهان بيلغان، ونائب عن الحزب ذاته يدعى نادر يلدريم على خلفية منشورات قاما بمشاركتها على منصات التواصل الاجتماعي، ووجهت لهما تهم “التحريض على العداوة والحقد” بين أبناء الشعب التركي.

وأعلنت رئاسة الأركان التركية، مساء السبت، انطلاق عملية “غصن الزيتون” بهدف “إرساء الأمن والاستقرار على حدود تركيا وفي المنطقة والقضاء على إرهابيي (بي كا كا/ب ي د/ي ب ك) و(داعش) في مدينة عفرين، وإنقاذ سكان المنطقة من قمع الإرهابيين”.

وشدّدت، في بيان، على أن العملية “تجري في إطار حقوق تركيا النابعة من القانون الدولي وقرارات مجلس الأمن حول مكافحة الإرهاب وحق الدفاع عن النفس المشار إليه في المادة 51 من اتفاقية الأمم المتحدة مع احترام وحدة الأراضي السورية”.

وأكدت أنه يجري اتخاذ كافة التدابير اللازمة للحيلولة دون إلحاق أضرار بالمدنيين.

المصدر: الأناضول

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.