أردوغان: الذين فشلوا في إحداث فتن إثنية بتركيا اتجهوا نحو المذهبية

11 يناير 2018آخر تحديث :
إعلان
الرئيس التركي رجب طيب أردوغان
الرئيس التركي رجب طيب أردوغان

أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان اليوم الأربعاء، أن الذين فشلوا في إحداث فتن إثنية في بلاده يسعون وراء فتن مذهبية.

جاء ذلك في كلمة له خلال اجتماعه مع مسؤولي الأقضية بالبلاد، في المجمع الرئاسي بالعاصمة أنقرة.

وقال أردوغان مخاطبا مسؤولي الأقضية “ينبغي لكم التعرف إلى المساكين واليتامى والمعوقين والمسنين في أقضيتكم، وتلبية احتياجاتهم، كما يجب أن تحددوا جميع احتياجات اللاجئين القادمين من سوريا والعراق، أو من أماكن أخرى في حال وجودهم بأقضيتكم”.

وألقى أردوغان اللوم على مسؤولي منصب “القائمقام” في أقضية البلاد، في حال تضرر شخص واحد نتيجة الإهمال، مشددا على أن تركيا غير عاجزة عن مساعدة مواطنيها، وهي قوية ولديها إمكانات.

وأكد الرئيس التركي ضرورة بذل المسؤولين في الأقضية جهودا إضافية، لأن وظائفهم تستوجب عليهم إشراك إحساسهم وقلوبهم أيضا خلال القيام بمهامهم.

إعلان

من جهة أخرى شدد أردوغان على أن بلاده تجري كفاحا حيويا ضد المنظمات الإرهابية الكائنة داخل البلاد وخارجها.

الأناضول

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.