وزير الدفاع التركي: قد نتجه لإحداث تغييرات في بنية الجيش بعد استلام “إس 400”

9 يناير 2018آخر تحديث :
إعلان
وزير الدفاع نور الدين جانيكلي
وزير الدفاع نور الدين جانيكلي

أعلن وزير الدفاع التركي، نور الدين جانيكلي، اليوم الثلاثاء، أن بلاده قد تتجه لإحداث تغييرات في بنية الجيش بعد استلامه منظومة صواريخ إس 400 الروسية ومنظومات مشابهة.

جاء ذلك في معرض رده على أسئلة الصحفيين في العاصمة أنقرة حول أنباء تحدثت عن أن الجيش التركي سيحدث وحدات مختصة بأنظمة الدفاع الصاروخي الباليستية.

وقال جانيكلي “هناك وحدات مختصة (في الجيش التركي) بأنظمة الدفاع الجوي والصاروخي، لكن قد تكون هناك حاجة لإحداث تغييرات إضافية كون منظومة إس 400 وأنظمة الدفاع الصاروخي الباليستية المشابهة أكبر وأكثر تطورا”.

وأشار جانيكلي إلى أن الجيش التركي سيمتلك لأول مرة أنظمة الدفاع الصاروخي الباليستية بعيدة المدى.

ولفت إلى أن سعر منظومة صواريخ إس 400 معقول جدا، وأن نسبة الفائدة للقرض (الذي أقرضته روسيا لتركيا لشراء المنظومة) أقل بكثير عن نسبة فائدة القروض المشابهة في الأسواق العالمية.

إعلان

وفي 12 سبتمبر/ أيلول الماضي، أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، توقيع اتفاقية مع روسيا لشراء المنظومة المذكورة، مشيرًا أن بلاده سددت دفعة أولى من ثمنها إلى موسكو.

وأواخر ديسمبر/ كانون الأول الماضي، أعلن وزير الدفاع التركي، أن بلاده أنهت الاتفاق مع روسيا بشكل كامل من أجل شراء 4 بطاريات “إس-400” للدفاع الجوي.

وأوضح جانيكلي وقتها أنّ تركيا ستدفع جزءاً من ثمن الصفقة بشكل مباشر، والجزء الآخر سيكون على شكل قرض.

وتعد منظومة صواريخ “إس 400” مضادة لطائرات الإنذار المبكر، وطائرات التشويش، وطائرات الاستطلاع، ومضادة أيضًا للصواريخ البالستية متوسطة المدى.

وبهذه الاتفاقية تكون تركيا أول بلد في حلف شمال الأطلسي “ناتو” يمتلك منظومة “إس 400” الدفاعية الروسية المتطورة.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.