متطوعون من 5 دول عربية تنخرط إلى جانب النظام في معارك حرستا .. وهذه جنسياتهم

8 يناير 2018آخر تحديث :
إعلان
بشار الأسد بين جنوده
بشار الأسد بين جنوده

كشفت صحيفة سورية موالية للنظام، عن وجود مقاتلين متطوعين مع المليشيات التي تخوض معارك عنيفة ضد فصائل المعارضة في محيط قاعدة إدارة المركبات، بحرستا، شرقي دمشق.

ونقلت صحيفة “الوطن” السورية، عن مصدر في قوات النظام قوله إن “تعزيزات الجيش التي استقدمت لفك الحصار عن إدارة المركبات، انضم إليها مؤخرا (الحرس القومي العربي)، وهم متطوعون من مصر والجزائر وتونس وفلسطين ولبنان”.

ومليشيا “الحرس القومي العربي”، تضم مجموعة من المقاتلين القوميين العرب، الذين انضموا إلى النظام السوري لمحاربة “المشروع الصهيوني الامبريالي” على حد وصفهم.

من جانبها أكدت “القناة المركزية لقاعدة حميميم العسكرية” أن القوات الجوية الروسية شاركت في العملية.

وفي وقت متأخر من مساء الأحد، أعلن “الإعلام الحربي” التابع للنظام، وحزب الله، فكّ الطوق عن إدارة المركبات العسكرية في حرستا.

إعلان

وقال الإعلام الحربي إن قوات النظام حققت تقدما على الثوار شرق مبنى المحافظة.

بدوره، قال المرصد السوري لحقوق الإنسان، قوات النظام تمكنت من فتح ثغرة توصلها بإدارة المركبات المحاصرة من قبل هيئة تحرير الشام وحركة أحرار الشام الإسلامية وفيلق الرحمن.

وقال المرصد إن قوات النظام تقدمت من جهة مباني الأمن الجنائي القريبة من مبنى المحافظة، وفتحت ثغرة أوصلت القوات المتقدمة بالمحاصرين داخل إدارة المركبات، الذين يبلغ تعدادهم بالعشرات من ضباط وصف ضباط وعناصر قوات النظام والمسلحين الموالين لها.

وتمكنت الفصائل خلال هجوم جماعي من محوري حرستا وعربين من محاصرة قوات النظام في إدارة المركبات يوم الـ 31 من كانون الأول/ ديسمبر الماضي، مع إيقاع خسائر في صفوف النظام قاربت على الـ80 قتيلا بين جندي وضابط.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.