نظام الأسد يبدأ هجمة وحشية برية وجوية على مدينة حرستا

6 يناير 2018آخر تحديث :
امرأة سورية تهرب أثناء القصف
امرأة سورية تهرب أثناء القصف

أطلق نظام بشار الأسد عملية عسكرية برا وجوا بدعم روسيا بعد تقدم المعارضين في الغوطة الشرقية المحاصرة من قبل نظام بشار الأسد.

يكثف النظام هجماته البرية والجوية على مدينة حرستا التي فيها مديرية المركبات المدرعة والتي تحاصرها المعارضة منذ الأسبوع الماضي.

وكانت روسيا قد بدأت تقديم دعم جوي الى النظام بعد أحاط المعارضين المنطقة التي تبعد عن مركز دمشق 7 كم.

وأفيد أنه قتل 4 من جنرالات النظام في المواجهات التي وقعت في مدينة حرسته.

وتتواصل المواجهات بين المعارضة والنظام في المنطقة.

وكانت اتفاقية أستانا التي عقدت في 5 مايو / أيار الماضي، قد أعلنت الغوطة الشرقية التي يحاصر فيها 400 ألف مدني منذ 5 سنوات، منطقة خفض التوتر.

غير أن النظام يواصل تكثيف الهجمات والحصار منذ ذلك التاريخ.

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.