سخرية تجتاح السوريون من مكرمات بشار الأسد لأسر قتلاه .. لن تصدق ما تضمنته الهدايا!!

3 يناير 2018آخر تحديث :
إعلان
بشار الأسد خائف
بشار الأسد خائف

أقام فرع طلائع البعث في الحسكة قبل أيام، بالتعاون مع جمعية “اليمامة الخيرية” حفلاً، في مقصف “القبة” الواقع في المربع الأمني في محافظة الحسكة، حضره رموز النظام السوري في المحافظة، وعلى رأسهم محافظ الحسكة “جايز الموسى” وأمين فرع حزب البعث، والحاكم العسكري وقائد الشرطة، بالإضافة للعشرات من عوائل قتلى النظام، الذين ساندوه في جميع حملاته على المحافظات السورية، خلال السنوات السبعة الماضية.

مصادر محلية من داخل محافظة الحسكة، قالت للمكتب الإعلامي لقوى الثورة السورية: إنّ الحفل الذي أقيم، والذي تضمنَ الدبكات والرقصات في بدايته، هو لتكريم عوائل قتلى نظام الأسد.

وأكدت المصادر أنّ “جايز الموسى” محافظ الحسكة، قام بتوزيعِ مبالغَ ماليةٍ من فئة (500) ليرة سورية، على أطفال القتلى، أي ما يعادل (دولاراً واحداً) لكل طفل، بالإضافة لتوزيعِ (فوط نسائية، ومنظفات، وصابون) على أسر قتلاه، اعترفاً وامتناناً منه بتضحياتهم العظيمة (على حد زعمه).

جديرٌ ذكره أنّ حكومة الأسد، قد خفّضت التعويضات التي كانت تقدمها لأسر قتلى قواته، حيث كانت تقدم في البداية مبلغ مالي يعادل (ألفي دولار أمريكي)، ثم تحول التعويض بعدها إلى (بقرة)، لينزل بعد فترة لرأسين من الماعز، ثم بطانية لكل عائلة، ولاحقاً بدأ الانخفاض تدريجياً إلى عدد من علب المتة، والفول وساعات الحائط وعلب البسكويت، ومن ثم اكتفى بتقديم “خرقة” طبع عليها علم نظام الأسد.

شاهد هيبة بشار الأسد أين اصبحت عندما منعه ضابط روسي من اللحاق ببوتين

إعلان

شاهد: اغتيال سعد الحريري وبشار الأسد وأردوغان…توقعات مفاجئة لعام 2018

المصدر: المكتب الإعلامي لقوى الثورة السورية

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.