الإدارة الإقليمية الكردية العراقية ستسلم إدارة المطارات والمنافذ الحدودية مع تركيا وإيران إلى بغداد

3 يناير 2018آخر تحديث :
إعلان
الإدارة الإقليمية الكردية العراقية ستسلم إدارة المطارات والمنافذ الحدودية مع تركيا وإيران إلى بغداد

ستُسلم الإدارة الإقليمية الكردية العراقية أعمال تشغيل المطارات والمنافذ الحدودية بينها وبين كل من تركيا وإيران إلى إدارة بغداد.

و أعلن إحسان الشمري مستشار رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي عن إتخاذ القرار بشأن تشكيل لجنة عليا بإسهام من الإدارة الإقليمية الكردية العراقية أيضاً بشأن إدارة المنافذ الحدودية مع تركيا و إيران و المطارات الكائنة في الإقليم.

و أشار الشمري إلى أن الإستفتاء غير المشروع الذي جرى في الخامس و العشرين من سبتمبر/أيلول من العام الماضي بشأن إستقلال الإدارة الإقليمية الكردية ، بات في الماضي، و قال إنه تم إستدعاء الموظفين التابعين للإدارة المركزية العاملين في أربيل لحضور اجتماع سيعقد في بغداد.

و إثر هذا التطور لجأت إيران إلى إعادة فتح منفذي برويز خان و تامارشين الحدوديين مع العراق.

و كانت إيران قد أغلقت المنفذين الحدوديين المذكورين جراء الإستفتاء غير المشروع الذي أجرته الإدارة الإقليمية الكردية العراقية.

إعلان
اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.