النقود لا مكان لها في هذا السوق بإسطنبول

آخر تحديث : الإثنين 13 نوفمبر 2017 - 9:57 مساءً
النقود لا مكان لها في هذا السوق بإسطنبول

تقيم جمعية مسجد بايزيد الجديد بمنطقة توبهاني التابعة لبلدية بيه أوغلو بإسطنبول، سوقًا للفواكه والخضروات “بازار” مجانًا كلّ سبت من الأسبوع للأسر الفقيرة المتعففة.

حيث بإمكان كلّ من يمرّ بشارع ذلك المسجد الحصول على احتياجاته من الخضر والفواكه الطازجة دون أن يدفع مقابلًا ماليًّا لذلك كما هو معتاد في الأسواق أو “البازار” المعتاد. حيث ترفع الجميعة شعار “المال لا يسري هنا”.

فكرة السوق المجاني والذي عمره الآن عامًا كاملًا وجد قبولًا لدى أصحاب الجمعية وسكان الحي والذين بادروا بمشاركة رئيس الجمعية وأعضائها في إقامة البازار المجانيّ لتوفير احتياجات الأسر والعائلات الفقيرة.

فكرة السوق المجاني وجدت قبولًا وشعبية واسعة ليس فقط عند سكان حي توبهاني وإنّما أيضًا عند تجار وأصحاب المحلات المجاورة في المنطقة، حيث يأتي أصحاب عربات محملين بما تجود بهم إمكانياتهم للمساهمة مجانًا في هذا البازار الذي يبدا مبكرًا وتجد جميع الأعمار هنالك تعمل بهمّة ونشاط بدون عائد مادي أو مقابل، يجهزون أكياس الخضر والفواكهة ويقومون بتعليقها على جدارن الجامع لتكون متاحة للمحتاجين والفقراء.

كما صار السوق يستقبل أسبوعيًّا ليس فقط الخضر والفواكه وإنما أيضًا منتجات أخرى، كالبيض والمعكرونة… بما يجود به أصحاب المحلات وتجار منطقة توبهاني.

يذكر أنه تمّ تأسيس جمعية مسجد بايزيد الجديدة صاحبة فكرة السوق الخيري هذه في الأصل كجمعية للقضاء ومحاربة المظاهر السالبة أمام المسجد، من شرب الكحول أو إلقاء الزجاجات الفارغة بحديقة المسجد.

ثمّ توسعت فكرة السوق الخيري المجانيّ ونجحت للآن في توفير احتياجات 185 عائلة محتاجة فضلًا عن قضاء احتياجات زوّار السوق نفسه بجوار الجامع على حدّ قول رفيق يافوز، رئيس الجمعية وصاحب الفكرة.

يني شفق

2017-11-13 2017-11-13
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة موقع تركيا بالعربي وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.

Alaa