مركز أبحاث: عملية إدلب تنطلق الشهر الجاري بتعاون تركي روسي إيراني

5 سبتمبر 2017آخر تحديث : الثلاثاء 5 سبتمبر 2017 - 9:15 مساءً
الجيش التركي
الجيش التركي

توقع مركز أبحاث دولي أن تنفذ تركيا إلى جانب روسيا وإيران عملية عسكرية واسعة ضد المسلحين المتشددين في محافظة إدلب السورية، الشهر الجاري.

وجاء في تقرير صادر عن “وقف الثقافة الإستراتيجية” إن عملية عسكرية كبيرة ضد المتشددين في إدلب سوف تنطلق الشهر الجاري حيث من المتوقع أن يهاجم الجيش التركي المسلحين من الشمال، بينما يتقدم الجيشان الروسي والإيراني من الجنوب.

وفي الخبر الذي أوردته صحيفة صباح التركية، الثلاثاء: “من أجل حماية الأمن القومي التركي وإنهاء حالة عدم الاستقرار المتواصلة في شمالي سوريا سوف تطلق تركيا المرحلة الثانية من عملية درع الفرات وسوف تبدأ عملية كبيرة في إدلب الشهر الجاري”.

وتوقع مركز الأبحاث الذي يتخذ من روسيا مركزاً له أن تبدأ العملية عقب اجتماعات الأستانة المقبلة المتوقع أن تعقد بين الثالث عشر والخامس عشر من الشهر الجاري، واعتبر التقرير أن القرار جاء عقب رفض هيئة تحرير الشام (النصرة سابقاً) لمساعي إخراجها من المحافظة بشكل سلمي.

وادعى التقرير أن الطيران الحربي التركي بدعم من روسيا وإيران سوف يهاجم مواقع المسلحين المتشددين في المحافظة قبل أن يبدأ الجيش بالتقدم براً من أجل فرض منطقة عدم اشتباك جديدة في المحافظة، بالتزامن مع تقدم قوات روسية وإيرانية من جنوب المحافظة.

ديلي صباح

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.